00
إكسبو 2020 دبي اليوم

مؤسسة محمد بن راشد للأعمال الخيرية تقدم مليون درهم دعماً لصندوق الفرج

قدمت مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية تبرعاً بقيمة مليون درهم لصندوق الفرج وهي الجهة المشرفة على مساعدة نزلاء المؤسسات الإصلاحية والعقابية بالدولة من أصحاب القضايا المالية البسيطة.

وكانت المؤسسة برئاسة المستشار إبراهيم بوملحة نائب رئيس مجلس أمناء المؤسسة وبحضور صالح زاهر مدير المؤسسة قد استقبلت في مقرها بدبي وفداً من صندوق الفرج برئاسة محمد حسين الخوري الأمين العام للصندوق وضم صقر النعيمي المدير التنفيذي للصندوق وكبار مسؤولي الصندوق، حيث تم التباحث خلال اللقاء بين الجهتين في سبل التعاون المستقبلي في خدمة المحتاجين.

وقال بوملحه إن المؤسسة دأبت على تقديم مثل هذه المساعدات الاجتماعية دعماً للجهود المبذولة في الدولة للتفريج عن المحتاجين وتوفير البيئة المناسبة لأسرهم لكي ينعموا بالاستقرار الأسري المناسب بعد حل المشاكل المالية التي ألمت بهم وتوفير الأجواء المناسبة بوجود رب الأسرة بين أفراد عائلته ليقوم بدوره التربوي والتوجيهي.

وثمّن الدكتور ناصر سالم لخريباني النعيمي، رئيس مجلس إدارة صندوق الفرج هذا الدعم الكريم الذي قدّمته مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية، والتي لم تتوان يوماً عن المُسارعة في فعل الخير وأداء رسالتها الإنسانية ومدّ يدها البيضاء إلى الجميع ومن دون استثناء داخل الدولة وخارجها، إيماناً منها بأهمية تقديم كافة المُساعدات المُمكنة للجميع، لافتاً إلى أن هذا الدعم الكبير سوف يُسهم في مساعدة نزلاء المؤسسات العقابية والإصلاحية، والمُساهمة في لمّ شملهم مع عائلاتهم وبدء حياةٍ جديدة.

طباعة Email