ورشة في شرطة أبوظبي تناقش آلية «استطلاعات الرأي»

ناقشت ورشة عمل في إدارة خدمة وإسعاد المتعاملين في مركز الاستراتيجية والتطوير المؤسسي بشرطة أبوظبي، آلية استطلاعات قياس الرأي للمتعاملين وكيفية احتساب النتائج وقراءة التقارير.

وأكد العقيد خلفان عبد الله المنصوري، نائب مدير مركز الاستراتيجية والتطوير المؤسسي، التزام شرطة أبوظبي بمنهجية البحث العلمي في تحقيق التطوير، موضحاً أهمية الاستطلاعات في قياس الرأي العـام التي يعتمد عليها صناع القرار من خلال مجموعة قيم منها الاحترافية والتميز لتحسين وتطوير خدمات العمل الشرطي والأمني، وقياس مستوى رضا المتعاملين.

وقال المقدم حمدان سعيد الراشدي، مدير إدارة خدمة وإسعاد المتعاملين: إن الجهات الفنية المستهدفة من مناقشة ومراجعة الاستبيان هي التي تقدم خدمات للمتعاملين بالاتصال المباشر معهم، مشيراً إلى أن مناقشة خطوات وبنود الاستبيان واستطلاع آراء الإدارات الشرطية تهدف إلى إيجاد صيغة استبيان موحد، ليتم تعميم مسودة الاستبيان لفترة تجريبية على تلك الإدارات بغرض التحقق من ملائمتها على أرض الواقع.

أدار الورشة الرائد سالم محسن المنصوري، مدير فرع قياس جودة الخدمات في إدارة خدمة وإسعاد المتعاملين، مؤكداً أهمية استطلاعات الرأي وصولاً إلى آراء مختلف الإدارات والاستماع إلى احتياجاتهم ومشاكلهم ومقترحاتهم، بما يسهم في دعم وتطوير آليات العمل لتحقيق رؤية ورسالة ومنهجية شرطة أبوظبي، لافتاً إلى أن استطلاعات الرأي تعتبر من أهم الممارسات والأدوات لدى المؤسسات والجهات المختلفة لدعم متخذي القرار وتزويدهم بالمعلومات، فضلاً عن أنها تعد المدخل الرئيسي في بناء استراتيجيات المؤسسة.

تعليقات

تعليقات