«كهرباء دبي» تدعو المتعاملين إلى فحص التوصيلات الداخلية للمياه - البيان

«كهرباء دبي» تدعو المتعاملين إلى فحص التوصيلات الداخلية للمياه

دعت هيئة كهرباء ومياه دبي متعامليها إلى إجراء فحوصات دورية للتوصيلات الداخلية للمياه في منازلهم ومبانيهم ومنشآتهم، للكشف عن وإصلاح أية تسريبات في التمديدات، واستبدال التوصيلات القديمة بالكامل في حال دعت الحاجة لذلك.

وأكدت الهيئة كفاءة أنظمتها في اكتشاف أي خلل في التوصيلات الخارجية قبل العداد، إضافة إلى اكتشاف نظام تسجيل الفواتير في الهيئة أي ارتفاع غير منطقي في قيمة الفاتورة الشهرية للمتعامل وإبلاغه بذلك حتى يبادر بفحص التوصيلات الداخلية وإصلاح أية تسربات في توصيلات المياه بالاستعانة بفني متخصص، بما يسهم في وقف الهدر، علماً بأن نطاق مسؤولية الهيئة في التوصيلات والصيانة ينحصر حتى العداد فقط، بينما تقع مسؤولية التوصيلات الداخلية بعد العداد على عاتق المتعامل، ويشمل ذلك القطاعات السكنية، والتجارية، والصناعية.

وقال سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي: «تعتمد الهيئة أحدث أنظمة الإشراف والتحكم وجمع البيانات للمياه (سكادا) وأجهزة المراقبة الذكية ونظم التحكم والأتمتة بهدف توفير خدمات الكهرباء والمياه وفق أعلى المعايير العالمية، كما تعمل على تركيب عدادات ذكية تسهم في رفع الكفاءة وتساعد المتعامل على ترشيد الاستهلاك.

وفي إطار جهودنا لتحقيق أهداف استراتيجية إدارة الطلب على الطاقة والمياه لتقليل استهلاك الكهرباء والمياه بنسبة 30% بحلول عام 2030، ورؤية الهيئة لأن تصبح مؤسسة مستدامة مبتكِرة على مستوى عالمي، نتبنى استراتيجية متكاملة لإشراك المتعاملين وأفراد المجتمع في جهود حماية البيئة والحفاظ على الموارد الطبيعية وحث القطاعات المختلفة على اتباع نمط حياة واعٍ ومسؤول في استهلاك الكهرباء والمياه للحفاظ على الموارد الطبيعية والحد من الهدر».

معايير

وأكد الطاير حرص الهيئة على توفير خدماتها وفق أعلى معايير التوافرية والكفاءة والاعتمادية والبيئة والجودة للمساهمة في تحويل دبي إلى المدينة الأذكى والأكثر سعادة في العالم، وتعزيز مكانة الإمارة كمركز عالمي للمال والأعمال والسياحة والاقتصاد الأخضر والاستدامة، وتحقيق سعادة المتعاملين والمجتمع بشكل عام.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات