تنفيذي أم القيوين يعتمد حزمة محفزات للمستثمرين لتسهيل إجراءات ممارسة الأعمال

صورة

اعتمد المجلس التنفيذي لإمارة أم القيوين خلال اجتماع عقده اليوم برئاسة سمو الشيخ راشد بن سعود بن راشد المعلا ولي عهد أم القيوين رئيس المجلس التنفيذي حزمة من المحفزات للمستثمرين في إمارة أم القيوين بهدف تسهيل إجراءات ممارسة الأعمال وتخفيض التكلفة عن أصحاب الأعمال لتسيير مزاولة الأنشطة الاستثمارية ما يسهم في تحفيز الاقتصاد وزيادة الاستثمارات في الإمارة.

وتم خلال الاجتماع اعتماد الهياكل التنظيمية بالاختصاصات لدائرة التنمية الاقتصادية ودائرة بلدية أم القيوين وهيئة أم القيوين للاستثمار والتطوير وهيئة أم القيوين الصناعية ودائرة السياحة والآثار.

كما اطلع سموه على مشروع تعديل قوانين الإنشاء للمجلس التنفيذي ودائرة التنمية الاقتصادية ودائرة التخطيط العمراني وهيئة أم القيوين للاستثمار والتطوير وهيئة أم القيوين الصناعية ودائرة السياحة والآثار.

واعتمد المجلس اللوائح التنفيذية الخاصة بقوانين إنشاء دائرة التنمية الاقتصادية ودائرة التخطيط العمراني.

واطلع المجلس على مقترح تعديل بعض أحكام قانون تنظيم العلاقة بين مؤجري ومستأجري العقارات بإمارة أم القيوين لمواكبة النشاط العقاري والتطور الملحوظ الذي تشهده الإمارة في مجال الاستثمارات.

واعتمد المجلس اللائحة التنفيذية للقانون رقم 1 لسنة 2016 بشأن إصدار قانون الموارد البشرية في حكومة أم القيوين حيث تأتي اللائحة التنفيذية للموارد البشرية لإرساء معايير واضحة وفعالة في إدارة رأس المال البشري وتنميتها وتوضيح واجبات وحقوق الموظفين وتوفير بيئة عمل جاذبة لاستبقاء الموظفين.

واتخذ المجلس التنفيذي الذي عقد اجتماعه في مقر المركز الثقافي بحضور الشيخ أحمد بن سعود بن راشد المعلا نائب رئيس المجلس ورؤساء الدوائر والمدراء العموم الأعضاء جملة من القرارات والتوصيات التي من شأنها أن تحقق رؤية إمارة أم القيوين 2021 ..وناقش المجلس العديد من الموضوعات الحكومية الهامة والخطط والمشروعات المستقبلية وذلك في إطار اهتمام الحكومة بتطوير الأداء وتطبيق أفضل الممارسات في مجال الخدمات.

وأطلق سمو رئيس المجلس المرحلة "الثانية والثالثة" من "دليل الهوية المرئية" لحكومة أم القيوين ووجه بالعمل على تصاميم موحدة ومتكاملة لجميع الجهات المحلية التابعة لحكومة أم القيوين بما يعكس رسالتها ويحافظ على مكانة واستخدامات الشعار الرسمي للحكومة.

وتم خلال الاجتماع إطلاق مبادرة تطبيق مواصفة "الآيزو 9001" على الجهات المحلية بهدف تحسين الأداء العام للجهات كونه جزء لا يتجزأ من مبادرات التنمية المستدامة بالإضافة الى تطبيق منهجية التحفيز والتكريم في الإمارة.

واستعرض المجلس أهم المؤشرات الإحصائية السكانية والاجتماعية والاقتصادية في الإمارة والتي تمت تغطيتها ضمن أنشطة ميدانية وسجلية بشكل دوري من قبل إدارة التنافسية والإحصاء في الأمانة العامة للمجلس التنفيذي.

وفي الختام أثنى سمو الشيخ راشد بن سعود بن راشد المعلا ولي عهد أم القيوين رئيس المجلس التنفيذي على الجهود المبذولة من قبل كافة الأعضاء في سبيل خدمة المواطن والمقيم في الإمارة.. وحثهم سموه على المثابرة والعمل لترسيخ المكانة الرائدة لدولة الإمارات على الصعيدين الإقليمي والعالمي وتطوير الأداء المؤسسي والفردي وإسعاد المتعاملين والاهتمام بالتميز والابتكار كعنصر رئيسي في مختلف أوجه العمل الحكومي.

كما ثمن سموه جهود فريق عمل المسرعات بحكومة دولة الإمارات لدعمها فريق عمل المسرعات بأم القيوين الى جانب الجهات التي شاركت في تحدي خفض المدة الزمنية لإصدار رخصة البناء بدائرة بلدية أم القيوين من 45 يوم عمل الى 5 أيام عمل والتي تمثلت في دائرة الحكومة الذكية ودائرة التخطيط العمراني والقوات المسلحة/ سلاح الاشارة والهيئة الاتحادية للكهرباء والماء و إدارة الدفاع المدني بأم القيوين ومؤسسة الإمارات العامة للبترول ومؤسسة الإمارات للاتصالات - اتصالات.

تعليقات

تعليقات