هيئة الطوارئ والأزمات تنظم دورة القائد الذهبي

نظمت الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث، ضمن خطتها التدريبية السنوية، دورة القائد الذهبي التي شارك فيها قيادات من عدد من الوزارات والهيئات الاتحادية والمحلية، واستمرت ثلاثة أيام، تضمنت دور القائد ومهاراته وقدراته في الإدارة الناجحة أثناء حالات الطوارئ والأزمات والكوارث.

واستعرض المحاضر التحديات والصعوبات التي يواجهها القائد في إدارته فريق العمل، وسمات كل من القائد الذهبي والفضي والبرونزي، وأبرز النقاط التي يجب مراعاتها عند إدارة الأحداث الطارئة.

وتناول العديد من الأمثلة والتجارب الميدانية التي استشهد فيها بأحداث حقيقية وقعت في العديد من دول العالم، بيّن فيها الجوانب الإيجابية والسلبية للقادة، مؤكداً أهمية أن يتمتع القائد الذهبي بالذكاء والخبرة والتدريب والعمل وفق حجم الأزمة والمدة الزمنية التي سوف تستغرقها، والتأثير الذي يمكن أن تتركه الأزمة في المجتمع.

تحديات

كما عرض المحاضر المبادئ الأساسية والتحديات الرئيسة للقيادة الذهبية في جهات الطوارئ والأزمات والكوارث، وتحليل القيادة في إدارة الطوارئ للجهات المعنية من حيث الوظائف الأساسية للقائد الذهبي.

وأكد ناصر محمد اليماحي، مدير إدارة الإعلام والاتصال، أهمية مثل هذه الدورات لبناء وصقل القائد الذهبي، والتعرف إلى الجوانب الميدانية الضرورية التي يتمتع بها القائد، وأهمية التطبيق الفعال لمبادئ القيادة والسيطرة والتنسيق والتعاون في مرحلة الاستجابة للحوادث الطارئة من خلال العمل المشترك وتنفيذ «استراتيجية اتصالات» فعالة عند التعامل مع الأزمات والكوارث.

تعليقات

تعليقات