00
إكسبو 2020 دبي اليوم

استعراض تجربة دبي في التحول إلى مدينة ذكية

عرضت الدكتورة عائشة بنت بطي بن بشر، المدير العام لمكتب دبي الذكية، مسيرة تحول دبي إلى مدينة ذكية أمام المشاركين في مؤتمر مصر للتميز الحكومي 2018، من خلال جلسة تحت عنوان «التميز في التحول الذكي للخدمات».

مؤكدة أن معيار النجاح في تقديم الخدمات الحكومية، هو مقدار ملامستها لحياة الناس، والهدف الأسمى للتميز في الخدمات الحكومية، هو إسعاد المتعاملين، وتحسين تجربتهم الحياتية.

وتطرقت الدكتورة عائشة بنت بطي بن بشر، إلى قيام كثير من دول العالم المتقدمة، باستبدال بنيتها التحتية القديمة، لدعم مسار نموها المقبل، وهو ما يستدعي من الاقتصادات سريعة النمو، الاستفادة من تجارب الدول المتقدمة، ومواءمتها مع التجارب المحلية.

وعرضت بن بشر، الخط الزمني لتحولات مدينة دبي الذكية منذ عام 2000، وهو تاريخ إعلان الحكومة الإلكترونية، وصولاً إلى عام 2017، الذي شهد إطلاق استراتيجيات دبي الذكية، والتي تركز على مجالات الذكاء الاصطناعي، والبلوك تشين، والمعاملات اللا ورقية، والتكنولوجيا الناشئة.

محاور

وفي سياق محور التجارب السلسة، تحدثت عن فوائد «دبي الآن»، وهي منصة ذكية للخدمات على جميع الأجهزة الإلكترونية، تمكن المتعامل من الوصول إلى الخدمات كلها، وإجراء جميع المعاملات، وتضم حتى الآن 61 خدمة ذكية.

وتطرقت الدكتورة عائشة بنت بطي بن بشر، إلى خطة دبي الذكية 2021، والتي ترسم خارطة لمكونات المدينة كافة، من حكومة وشركات ومجتمع وأفراد وموارد وبنية تحتية.

وضمن محور «التجارب المدعومة بالبيانات»، أشارت الدكتورة عائشة بن بشر إلى منصة البيانات «دبي بالس»، وهي المرحلة الأولى من منصة دبي الذكية، تعد العـــمود الفقري الرقمي المحرك للمدينة، وسوف يستفيد منها الجمهور وقطاع الأعمال وصناع القرار، وتعمل على بث بيانات مُحدثة عن المدينة.

وضمن محور «الكفاءة في العمليات»، عرضت تجارب «الهوية الرقمية»، و«نظام تخطيط الموارد الحكومية»، والخدمات المشتركة للجهات الحكومية، التي وفرت على الـــدولة أكـــثر من 4.3 مليارات درهم.

توجهات

واعتبرت الدكــتورة عائشة بن بشر، أن خلق بيئة مُمَّكِــنَة للتكــنولوجيا، يتم عن طريق 3 توجهات، الأول دعم الشركات الناشئة ورواد الأعمال، ومن أجل ذلك، تم إطلاق تحـــدي البلوك تشين، وإنشاء مسرعات دبي للمستقبل، ومسرعات دبي الذكية، والتوجه الثاني، هو التركيز على المهارات الرقمية، ما استدعى إطلاق جامعة المدينة الذكية، وهي منصة مفتوحة للتــعليم اللا مركزي.

إضافة لعدد من المسارات التعليمية في كلية محمد بن راشد للإدارة الحكــــومية، وتتضــمن دبلوم في البيانات، وآخر في السعادة، وماجســـتير في علوم المدن، والتوجه الثـــالث يتمثل في إيجـــاد شبكة عالمية للمدن الذكية.

طباعة Email