مركز محمد بن راشد للابتكار الحكومي يعرض تجربته

في جلسة بعنوان «الابتكار الحكومي» ركزت هدى الهاشمي، مساعد المدير العام للاستراتيجية والابتكار في قطاع الاستراتيجية والسياسات في مكتب رئاسة مجلس الوزراء ومدير مركز محمد بن راشد للابتكار الحكومي، على أهمية الابتكار في تحسين جودة الحياة ودوره الأساسي في زيادة النمو الاقتصادي وتوفير فرص عمل جديدة وزيادة مستويات الدخل. جاء ذلك خلال مشاركة ممثلين عن قطاع الاستراتيجية والسياسات في جلسة بعنوان: «الابتكار الحكومي» ضمن فعاليات اليوم الثاني لمؤتمر مصر للتميز الحكومي 2018.

وبدأت هدى الهاشمي عرضها التقديمي خلال مشاركتها في فعاليات مؤتمر مصر للتميز الحكومي 2018 بتعريف الابتكار باعتباره سعي الأفراد والمؤسسات والحكومات الحثيث للتقدم عبر توليد أفكار مبتكرة واستحداث منتجات وخدمات ترتقي بجودة الحياة.

وحددت الهاشمي أهم عناصر الابتكار التي تشتمل: رأس المال البشري والمؤسسات والبيئة التنظيمية إلى جانب المنتجات والخدمات المبتكرة والتمويل والاستثمار، بالإضافة إلى البيئة التنافسية والمعرفة والتكنولوجيا والبنية التحتية.

تنافسية واعتبرت أن الابتكار هو أساس تنافسية الدول ويشكل مسألة حاسمة وحيوية في بقائها واستمرارها وأنه الوسيلة الوحيدة لمواجهة التحديات المستقبلية وتذليل العقبات التي قد تعترض طريقها. مشيرة إلى أنه أصبح معياراً من المعايير الرئيسية لمنظومة التميز الحكومي. كما استعرضت الهاشمي تجارب وأمثلة حية عن الابتكار التي أظهرت أن رحلة الابتكار تبدأ برؤية واستراتيجية واضحة وتوفير بيئة داعمة لتوليد الأفكار وأنه ليس محصوراً أو مرتبطاً فقط بالتكنولوجيا، بل يمكن أن يكون الابتكار بتحقيق نتائج ضخمة بتكلفة بسيطة.

ويستهدف مركز محمد بن راشد للابتكار الحكومي تحفيز وإثراء ثقافة الابتكار في القطاع الحكومي من خلال وضع منظومة متكاملة للابتكار، بحيث يصبح ركيزة أساسية من ركائز حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة تطبيقاً لرؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، الهادفة إلى تطوير العمل الحكومي، وتعزيز تنافسية الإمارات بحيث تكون حكومة الدولة في مصاف الحكومات الأكثر ابتكاراً على مستوى العالم.

تعليقات

تعليقات