مناقشة آلية منظومة استلام البلاغات والأحداث الجنائية

فريق عمل تطوير إدارة الحدث والبلاغ خلال اجتماعه الأول | من المصدر

عقد فريق عمل تطوير إدارة الحدث والبلاغ اجتماعه الأول في إدارة مركز القيادة والسيطرة في الإدارة العامة للعمليات.

وذلك بتوجيهات اللواء عبد الله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، ومتابعة اللواء خبير خليل إبراهيم المنصوري، مساعد القائد العام لشؤون البحث الجنائي، وبحضور العميد عبد الله خادم سرور المعصم، مدير مركز شرطة بردبي، والعقيد محمد عقيل أهلي، نائب مدير الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية لشؤون البحث والتحري.

وعدد من الضباط من مختلف الإدارات المعنية بإدارة الحدث والبلاغ، ويهدف الاجتماع إلى تطوير العملية الجنائية في شرطة دبي من خلال مشاركة جميع القطاعات والإدارات العامة المشتركة في العملية الإدارية.

وناقش الاجتماع آلية منظومة استلام البلاغات والأحداث الجنائية والمراحل التي تمر بها وصولاً إلى تسجيل البلاغ وإحالته إلى النيابة العامة، وما يتضمن من تطوير استلام البلاغات والاستجابة لها، بالإضافة إلى مناقشة منظومة البحث والتحري المبنية على برامج تحليل وأنظمة الذكاء الاصطناعي.

تطوير

واستعرض العميد عبد الله خادم خلال الاجتماع آلية تطوير العملية الإدارية في مراكز الشرطة ومواصفات الدورية الأمنية ورجل الشرطة، بينما تطرق العقيد تركي بن فارس، مدير إدارة مركز القيادة والسيطرة، إلى عملية تفعيل وتعزيز الاستجابة للبلاغات من خلال برنامج تحليل الذكاء الاصطناعي، وقدم الرائد أنور النمر من مركز استشراف المستقبل ودعم اتخاذ القرار، نبذة عن الاستشراف المستقبلي للوصول إلى الأهداف الاستراتيجية للقيادة العامة لشرطة دبي في المرحلة المقبلة.

تعليقات

تعليقات