افتتاح قاعة «الديلي بريف» في مركز شرطة القصيص

اللواء المنصوري يفتتح قاعة الديلي بريف

افتتح اللواء خبير خليل إبراهيم المنصوري، مساعد القائد العام لشؤون البحث الجنائي، قاعة «الديلي بريف» في مركز شرطة القصيص، بحضور العميد يوسف العديدي، مدير مركز شرطة القصيص، ونائبه العميد عبد الحليم الهاشمي، والعقيد الدكتور صالح الحمراني، نائب مدير الإدارة العامة للتميز والريادة، وعدد من الضباط.

وأكد اللواء خليل المنصوري خلال حفل الافتتاح حرص القيادة العامة لشرطة دبي على الاستفادة من برامج الذكاء الاصطناعي في مكافحة الجريمة والحد منها، بما يسهم في تحقيق استراتيجيتها في جعل دبي مدينة آمنة وسعيدة.

وأوضح أن شرطة دبي، وبتوجيهات من اللواء عبد الله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، تحرص على تسخير التكنولوجيا والتطورات التقنية الحديثة من أجل تطوير كوادرها وتحقيق أهدافها، وهو ما انعكس على التطور الملموس في الأداء على مدى سنوات طوال من العمل المتواصل والدؤوب وجعل من شرطة دبي نموذجاً يُحتذى في العمل الشرطي الاحترافي.

واطلع والحضور على قاعات الديلي بريف في المركز، والتي تهدف إلى تطوير أساليب العمل الميداني معتمدة على التعليم المستمر وتحديثها وتقديم خدمات متميزة للمتعاملين وتعزيز التواصل مع الموارد البشرية ومنظومة العمل من أجل خفض معدل الجريمة والحوادث المرورية والوفيات الناتجة عنها، وخلق بيئة عمل محفزة ومشجعة على تحقيق النتائج.

كما اطلع على البرامج الذكية والشاشات التي تعرض الجرائم والمناطق الساخنة في منطقة الاختصاص.

تعليقات

تعليقات