لبنى القاسمي تتسلم «فضية» جوائز الأعمال والسلام العالمية

كرّمت مؤسسة الحرية الدينية وحرية الأعمال العالمية «إنترفيث» معالي الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي رئيسة جامعة زايد ومنحتها الميدالية الفضية لندوة وجوائز الأعمال والسلام العالمية لعام 2018.

جاء ذلك خلال استقبال معاليها في حرم جامعة زايد بأبوظبي أمس كلاً من القس آندي تومبسون من كنيسة سانت أندروز بأبوظبي والدكتور فاروق حمادة مستشار صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وعدداً من ممثلي الأديان والطوائف المختلفة وقطاعات الأعمال بكل من أبوظبي ودبي.

وقام القس تومبسون بتسليم معالي الشيخة لبنى القاسمي الميدالية الفضية بالنيابة عن المنظمة العالمية في احتفالية حضرها الأستاذ الدكتور رياض المهيدب مدير جامعة زايد وصادق الملا الرئيس التنفيذي للشؤون المالية والإدارية وعمداء الكليات.

وألقت معالي الشيخة لبنى القاسمي كلمة بهذه المناسبة حيت فيها هذا الحدث الدولي، الذي يقام للمرة الثانية، وأشادت بالجهود التي تقف خلفه من أجل دعم التنمية المستدامة في المجتمعات القائمة على التعايش والسلام الاجتماعي، وكذلك الوصول بالعدالة إلى الجميع، وبناء مؤسسات شاملة فاعلة في هذا الإطار على جميع المستويات.

وقالت: «إنني أعتبر هذه الميدالية بمثابة رمز تقديري لدولة الإمارات العربية المتحدة وقيادتها الحكيمة وأبناء وطني، سيما وأن التكريم الذي تحمله قد جاء في وقته المناسب تماماً، حيث يتزامن مع احتفالات بلادنا بـ«عام زايد»، الرجل الذي وحدنا وأرسى دعائم السلام والوئام في ما بيننا، وجعل من بلدنا أيقونة عالمية يحتذى بها.

تعليقات

تعليقات