عبد الله المري: إسعاد الموظفين أولوية

تطوير خدمات الرعاية الصحية لمنتسبي شرطة دبي وأسرهم

كشف اللواء عبد الله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، عن المشاريع المستقبلية التي يقوم الفريق الطبي بالمركز الصحي لشرطة دبي بتنفيذها خلال العام الحالي 2018، والمتمثلة في تحديث وتطوير خدمات الرعاية الصحية التي تقدمها القيادة العامة لشرطة دبي لكافة منتسبيها وأسرهم.

وقال: إن كافة البرامج التي يعمل عليها فريق عمل المركز الصحي لشرطة دبي تخدم تحقيق التوجهات الاستراتيجية للقيادة العامة التي تسعى لإسعاد مواردها البشرية إيمانا منها أن سعادة الموظفين تقود إلى سعادة المجتمع، وذكر أن العمل يسير نحو تطوير مجموعة كبيرة من خدمات الرعاية الطبية والصحية التي يحصل عليها موظفو شرطة دبي، سواء من المركز الصحي أو من كافة المستشفيات والمراكز الطبية على مستوى الدولة، والتي يغطيها نظام الضمان الصحي المعتمد للشرطة.

وأضاف اللواء المري إن العمل في مجال تحسين خدمات الرعاية الصحية لموظفي شرطة دبي قائم على مبدأ استثمار شراكات المؤسسة مع الجهات الحكومية وغير الحكومية الفاعلة في قطاع الصحة بالدولة، ومنها دائرة الصحة بدبي وسلطة مدينة دبي الطبية، لافتاً إلى أن منظومة العمل الحكومي في إمارة دبي تتيح لكافة المؤسسات في القطاعين العام والخاص فرص كبيرة لتبادل الخبرات والتجارب بما يضمن تحقيق عوائد كبيرة على القيم المضافة من الشراكات الحكومية.

خدمات

من جانبه أوضح المقدم دكتور بدر بن قبا، المدير التنفيذي لمركز شرطة دبي الصحي، أن القيادة العامة لشرطة دبي وبتوجيهات من القيادة الرشيدة تقوم بتقديم أفضل الخدمات لمنتسبيها من العسكريين والمدنيين وأسرهم، والسعي للوصول إلى أقصى درجات الرضا من خلال إسعاد الموظفين، وهو الهدف الرئيسي للمركز الصحي بشرطة دبي الذي يقدم خدمات الرعاية الصحية المتميزة وذات الجودة العالية للموظفين وعائلاتهم ولذويهم من الآباء والأمهات والزوجات والأبناء، عبر فروعها في إمارة دبي وهي المبنى الرئيسي في القيادة وأكاديمية شرطة دبي، والإدارة العامة لأمن الهيئات والمنشآت والطوارئ، وكذلك في المؤسسات العقابية والإصلاحية، وعيادة المطار.

تنوع

وذكر أن المركز الصحي يضم عيادات عامة وتخصصية، ويقدم خدمات أولية وأخرى ثانوية مثل تخصصات الأسنان والجلد والقلب والعيون والأنف والأذن والحنجرة والنسائية والخدمات الوقائية، بالإضافة إلى عيادة السكري والإقلاع عن التدخين وعيادات طب الأسرة، كما يضم قسماً للحالات العاجلة والإسعاف، بالإضافة إلى تقديم الخدمات الصحية المنزلية التي تشمل خدمات لكبار السن.

وقالت الدكتور ليلى آل علي، طبيب أخصائي أمراض نساء وولادة، رئيس لجنة العلاج في القيادة العامة لشرطة دبي، عضو اللجنة الطبية العامة لحكومة دبي للعسكريين، قالت إن رؤية القيادة العامة لشرطة دبي هي إسعاد موظفيها من خلال توفير كافة الخدمات والتسهيلات الطبية والعلاجية التي تضمن لهم ولأسرهم العيش الكريم والصحة الجيدةز

وفيما يتعلق بالمشاريع المستقبلية للجنة الطبية بشرطة دبي، قالت الدكتورة ليلى، إن اللجنة الطبية تضع أمامها هدف الوصول الى صفر معاملة، ولتحقيق هذا الهدف اعتمدت اللجنة نظاما إلكترونيا مرتبطا بشبكة المستشفيات خارج الدولة، يعمل على اعتماد طلبات تمديد العلاج تلقائيا.

شراكة

وأوضح الدكتور الحاج أن الشراكة المتميزة التي تربط شرطة دبي بمزوديها بالخدمات الطبية تطورت إلى تخصيص 6 مستشفيات منها لمراكز تقديم خدمة خاصة بموظفي شرطة دبي، ومنها المستشفى الكندي التخصصي بدبي، ومستشفى ميدكير الشارقة، ومركز أمينة، ومستشفى زليخة، ومركز ديباج، ذاكراً أن الهدف هو الوصول إلى 15 مستشفى ومركزاً طبياً مع نهاية العام الحالي 2018.

وقالت الدكتورة عائشة سالم الزعابي، رئيس قسم الطب الوقائي والصحة المهنية بالمركز الصحي لشرطة دبي، إن قسم الطب الوقائي يقدم خدماته لكافة منتسبي شرطة دبي وأسرهم، بالإضافة إلى طلاب أكاديمية الشرطة، ونزلاء المؤسسات الإصلاحية والعقابية.

مسؤولية

قال الدكتور محمد الحاج، استشاري طب الصحة العامة، رئيس قسم الضمان الصحي، عضو لجنة العلاج بالقيادة العامة لشرطة دبي: إن توجيهات اللواء المري، القائد العام لشرطة دبي، بشأن الاهتمام بتوفير أفضل الخدمات الطبية لموظفي الشرطة، وضع الجميع في المركز الصحي أمام مسؤولية كبيرة جداً، بحيث يعمل الجميع من أجل تحقيق رؤية القيادة.

تعليقات

تعليقات