«الهلال الأحمر» و«أستر متطوعون» يسعدان 100 طفل

نظمت هيئة الهلال الأحمر في دبي وبالتعاون مع «أستر متطوعون» فعالية «ابتسامة» بهدف جلب السعادة والصحة إلى 100 طفل من الفئة المحتاجة في دولة الإمارات العربية المتحدة. بعض هؤلاء الأطفال يتامى، في حين تم إنقاذ البعض الآخر من مناطق تواجه تحديات صعبة تشمل سوريا واليمن والعراق وبعض الدول الآسيوية والإفريقية. وتعكس المبادرة المفاهيم الإنسانية النبيلة لعام «زايد»، وتستند المبادرة على رؤية الأب المؤسس لدولة الإمارات بضرورة توفير السبل اللازمة لتعزيز صحة ورفاه الأطفال في كل مكان.

وقد أقيمت المبادرة على مدى يومين، حيث أتيحت للأطفال فرصة التسوق والحصول على هدايا العيد من متطوعي أستر، تلتها الفحوصات الطبية التي بادرها الفريق الطبي في مستشفى أستر المنخول تخللها أيضاً العديد من الأنشطة مثل ورشات العمل الفنية والحرفية ومسابقات الرسم.

ومن جهته شكر محمد الحاج الزرعوني، مدير الهلال الأحمر الإماراتي، فرع دبي، متطوعي أستر على مبادراتهم الإنسانية، وقال: «إن الهلال الأحمر يؤمن بقوة التعاون مع الكيانات الأخرى لمساعدة الفقراء والمحرومين، وخاصة الأطفال».

تعليقات

تعليقات