توعية

ندوة في شرطة دبي عن «القرآن وصناعة السعادة»

نظمت الإدارة العامة للموارد البشرية، بالتعاون مع الإدارة العامة لإسعاد المجتمع في شرطة دبي، ندوة دينية بعنوان «القرآن وصناعة السعادة»، بحضور العميد أحمد محمد رفيع، مدير الإدارة العامة للموارد البشرية، وعدد من رؤساء الأقسام والضباط وضباط الصف والأفراد.

واستضافت الندوة المقدم الدكتور أحمد محمد آل علي، مدير إدارة التوعية الأمنية بالوكالة، وفضيلة الشيخ الدكتور محمد غيث بن غيث، الواعظ في دائرة الشؤون الإسلامية والأوقاف. واستهل المقدم آل علي الندوة بتأكيد أهمية السعادة ودورها في حياة الإنسان، وتأثيرها في إضفاء الراحة والطمأنينة، موضحاً تعدد نظرة الناس إلى سبل الوصول إلى السعادة تبعاً لاختلاف الدين والثقافة والفكر.

ومؤكداً أن السعادة الحقيقية تكمن في القرآن الكريم، وما تبين فيه من سبل للوصول إلى السعادة. ثم تحدث الشيخ محمد غيث حول مفهوم السعادة من المنظور الشرعي وأقوال أئمة الإسلام، كما تطرّق إلى الأسباب التي إن عرفها المرء والتزم العمل بها فاز بالسعادة، كتوحيد الله تعالى وذكره وتعميق الصِّلة به من خلال ما شرّع لعباده في كتابه واتباع سنة نبيه، كما فرّق بين السعادة عند المسلم، التي تشمل الروح والجسد والدنيا والآخرة، وبيّن السعادة عند غير المسلم، المحصورة في الماديات والمقصورة على الدنيا.

 

تعليقات

تعليقات