للارتقاء بنماذج الأداء الرقمي في مختلف القطاعات

«منطقة 2071» و«إس إيه بي» تطلقان مركز ليوناردو لتحفيز الابتكار الرقمي

عبد العزيز الجزيري

أعلنت «منطقة 2071»، المختبر التفاعلي لتصميم حلول المستقبل وتطبيق الأفكار التي تمكن دولة الإمارات من تحقيق رؤيتها بأن تكون أفضل دولة في العالم بحلول العام 2071، عن شراكة استراتيجية مع الشركة العالمية إس إيه بي لتأسيس مركز ليوناردو المتخصص في تحفيز الابتكار وتزويد الكوادر بأفضل التقنيات التي تمكنها من التعزيز والارتقاء بنماذج الأداء الرقمي في مختلف القطاعات.

وتهدف «منطقة 2071» من تأسيس المركز، إلى توفير حلول تجريبية للتحديات عبر منظومة الخدمات التي يقدمها الشركاء الاستراتيجيون والشركات الناشئة والمؤسسات التعليمية في مجالات عملها، بالاستفادة من خبرات «إس إيه بي» في الذكاء الاصطناعي وإنترنت الأشياء والتعاملات الرقمية والبيانات الكبيرة.

إضافة جديدة

وأكد عبد العزيز خالد الجزيري نائب الرئيس التنفيذي في مؤسسة دبي للمستقبل أن «منطقة 2071» تعمل على تعزيز شراكاتها الاستراتيجية العالمية لتحقيق رؤية القيادة بتأهيل الكوادر العاملة في القطاعات المختلفة لتصميم المستقبل، ما يتطلب التنسيق والعمل المشترك بين القطاعين الحكومي والخاص لابتكار أفضل الحلول للتحديات.

وقال الجزيري: «إن تأسيس «مركز ليوناردو» في «منطقة 2071» يشكل إضافة جديدة إلى جهود تحقيق الريادة والتميز وتحفيز الابتكار وتدريب المواهب الشابة على أفضل المهارات التي تمكنها من تحقيق الرؤى الاستراتيجية بأن يصبح العمل الحكومي رقمياً بالكامل».

حلول

ومن المقرر أن ينضم المركز الجديد، الذي يعد الأول من نوعه في المنطقة إلى شبكة المراكز التابعة للشركة العالمية الرائدة في مجال توفير الحلول الابتكارية، والمنتشرة في عدد من كبرى المدن العالمية مثل باريس وبنغالور وساو ليوبولدو ونيويورك.

من جانبه، أكد ستيف تزيكاكيس الرئيس الإقليمي لمنطقة جنوب أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا لدى شركة «إس إيه بي»، أن منطقة 2071 تمثل منارة عالمية لتميّز القطاع الحكومي، مشيراً إلى أن كثيراً من الحكومات في العالم تستلهم رؤية دولة الإمارات وطريقتها في التعاون الحكومي وأسس المشاركة في الابتكار عبر مركز «ليوناردو».

وقال تزيكاكيس: «يُنتظر أن يمكّن مركز ليوناردو الجهات في القطاع الخاص، بما لديها من طموحات واسعة وموارد قوية، من البحث في السبل الكفيلة بالارتقاء بأعمالها، ونحن ملتزمون بتدريب المواهب الإماراتية الشابة على الأخذ بزمام المبادرة في دفع عجلة الابتكار الحكومي المستقبلي».

 

تعليقات

تعليقات