شرطة أم القيوين تحجز 250 مركبة مخالفة في رمضان

حجزت إدارة المرور والدوريات بالقيادة العامة لشرطة أم القيوين منذ بداية رمضان 250 مركبة مخالفة، وذلك بحسب العقيد سعيد عبيد، مدير إدارة المرور والدوريات بالقيادة العامة لشرطة أم القيوين، الذي أكد أن بعض المركبات المحجوزة كانت مطلوبة لجهات رسمية ، كما أن سائقيها ارتكبوا مخالفات مرورية أدت إلى حجزها خلال تلك الفترة.

وأن من ضمن تلك المخالفات السرعة الزائدة بأكثر من 200 كلم في الساعة، أي بزيادة قدرها 80 كيلومتراً على السرعة المسموح بها في الطرقات، وعقوبتها 3 آلاف درهم وحجز المركبة 30 يوماً، وتسجيل 23 نقطة مرورية ، إضافة إلى زيادة نسبة التلوين وقيادة المركبة بتهور وسرعة غير مسموح بها، وإحداث تغييرات في محرك المركبة دون ترخيص، أو قيادة المركبة من غير تأمين، وكذلك قيادتها من غير ترخيص من بعض الشباب.

وقال مدير إدارة المرور والدوريات إن المركبة غير المجددة تكمن خطورتها في عدم توافر شروط السلامة من تأمين وعمل الصيانة الدورية من خلال مرورها بقسم الفحص الدوري لمعرفة واكتشاف أي عيوب أو أعطال فيها، إضافة إلى التأكد من الإطارات والفرامل والأضواء والهيكل، مبيناً أنه في حال عدم تجديد المركبات ومعرفة عمرها الافتراضي.

فإن ذلك سوف يتسبب في حوادث مرورية مأساوية، محذراً السائقين من مغبة الاستمرار في ارتكاب المخالفات المرورية، خاصة قيادة المركبات بطيش وتهور وبسرعة غير مسموحة تشكل خطراً على حياتهم وعلى حياة مستخدمي الطرق.

وعدم التسابق على الطرق من بعض فئة الشباب الذين لا يعيرون القواعد المرورية انتباهاً، ويستهينون بقوانين السير والمرور وتعريض حياة الآخرين للخطر، لافتاً في الوقت ذاته إلى أن قيادة مركبة خفيفة منتهية الترخيص عقوبتها 500 درهم وحجز المركبة 7 أيام إذا مرّ على انتهاء الترخيص 3 أشهر، والحال بالنسبة لقيادة مركبة منتهية المفعول.

تعليقات

تعليقات