«الدين النصيحة» في ملتقى راشد بن محمد الرمضاني

قدم فضيلة الشيخ مطيع الرحمن عبدالحكيم من ولاية البنجال الغربي بالهند، محاضرة دينية للجالية البنغالية بعنوان (الدين النصيحة) في جامع الراشدية الكبير مساء الخميس الماضي عقب صلاة التراويح، ضمن فعاليات محاضرات ملتقى راشد بن محمد الرمضاني حضرها حشد كبير من الجالية البنغالية المقيمة على أرض الدولة.

ويعمل مطيع الرحمن داعية إسلامية ومترجماً في مكتب الدعوة والإرشاد بالدمام في المملكة العربية السعودية.

وتحدث مطيع الرحمن بالشرح والتفسير كيف يكون الدين النصيحة؟ أولها النصيحة لله وحده وتكون بالإيمان به في ربوبيته وألوهيته وأسمائه وصفاته وتوحيده، وثانياً النصيحة لكتاب الله، وتكون بالإيمان بكتاب الله وتصديق ما جاء به، والعمل بما فيه، وتعلمه وتعليمه والدعوة به، وثالثاً النصيحة لرسول الله صلى الله عليه وسلم، وتكون بالإيمان به وتصديقه واتباع سنته، وتوقيره، وحبه، والصلاة والسلام عليه، ورابعاً النصيحة لأئمة المسلمين، ويقصد بها الأمراء والعلماء، الأمراء وهم ولاة الأمر، وتكون بمحبتهم وطاعتهم ودعمهم والدعاء لهم، وعدم الخروج عليهم.

وكذلك النصيحة للعلماء بمساندتهم والاستماع إليهم والدعاء لهم، وخامساً النصيحة لعامة المسلمين وذلك بحبهم في الدين وفي أنفسهم وأموالهم، والمحافظة على أعراضهم، وحسن التعامل معهم، والبعد عما يؤذيهم. وختم المحاضر بالدعاء للحاضرين وللأمة الإسلامية عامة ثم دعا لدولة الإمارات العربية المتحدة وحكامها وشيوخها بأن يحفظهم الله، ويديم عليهم نعمة الأمن والآمان والاستقرار. وقال جاسم الخزرجي المشرف العام على لجنة الأنشطة والفعاليات الدينية إن المحاضرات الدينية للجاليات مهمة جداً خاصة للجالية البنغالية المقيمة على أرض الدولة، بهدف نشر الوعي الديني في نفوسهم.

تعليقات

تعليقات