كأس العالم 2018

تشمل 14 محطة للركاب وواحدة لإيواء الحافلات

اعتماد التصميم النهائي لمحطات حافلات إكسبو 2020

صورة

 الذي يتضمن بناء وتطوير 14 محطة لركاب الحافلات، ومحطة واحدة لإيواء الحافلات في منطقة القوز، تلبي متطلبات خدمة حافلات المواصلات العامة في منطقة معرض إكسبو 2020، وسيتم دمج محطات الحافلات في شبكة حافلات دبي بعد انتهاء الحدث.

وقال مطر الطاير: «إن إنشاء محطات الحافلات يأتي استكمالاً لجهود الهيئة في تطوير البنية التحتية لنظام النقل الجماعي، بغية تشجيع السكان على استخدام وسائل النقل الجماعي في تنقلاتهم اليومية، كما في إطار الخطة المتكاملة التي وضعتها الهيئة لتلبية متطلبات استضافة إمارة دبي لمعرض إكسبو 2020، وتحقيق تنقل آمن وسهل لزوار المعرض وفعالياته، وتتضمن الخطة تطوير شبكة الطرق والتقاطعات اللازمة لخدمة المعرض، وتنفيذ مسار 2020 لتمديد الخط الأحمر لمترو دبي من محطة «نخيل هاربر أند تاور» إلى موقع معرض إكسبو 2020 بطول 15 كيلومتراً، وكذلك تطوير خطوط وأنظمة النقل الجماعي اللازمة لخدمة المعرض، وتشمل توفير خطوط لنقل زوار المعرض بحافلات صديقة للبيئة من نقاط تجمع رئيسة في إمارة دبي، إلى موقع المعرض، وتوفير مركبات الأجرة المطلوبة لخدمة زوار المعرض، وتوفير المواقف اللازمة لها وتنظيم حركتها».

مناطق

وأوضح المدير العام ورئيس مجلس المديرين في الهيئة: «تم اختيار مواقع المحطات بحيث تلبي احتياجات المناطق الحيوية ذات الكثافة السكانية العالية، تحقيقاً لمستهدف مؤشر رضا المتعاملين، مشيراً إلى أن المشروع يتضمن إنشاء ثلاث محطات ثابتة في مناطق الخليج التجاري، وجبل علي، والبراحة، وخمس محطات جديدة بصورة مؤقته في مناطق واحة دبي للسيلكون، والمدينة العالمية، وميدان، ونخلة جميرا، والجداف، كما تشمل تطوير 6 محطات قائمة هي محطة اتصالات، وميدان الاتحاد، والغبيبة، والجافلية، وتحسين مرافق الحافلات في كل من مطار آل مكتوم الدولي، ومطار دبي الدولي، إلى جانب إنشاء محطة لإيواء الحافلات في منطقة القوز».

متطلبات

وقال الطاير: «روعي في التصميم الجديد لمحطات الحافلات تلبية المتطلبات والاحتياجات التشغيلية الحالية والمستقبلية لخدمات حافلات المواصلات العامة، من حيث أعداد الركاب وأعداد الرحلات، والمواقف وغيرها من احتياجات مستقبلية مثل محطة لتعبئة الوقود وغسيل الحافلات، إضافة إلى محاكاته لكود دبي للحكومة المؤهلة لخدمة أصحاب الهمم»، موضحاً أن التصميم المعماري جاء بطابع مستوحى من عناصر طبيعية في بيئة الإمارات، ويتميز بطابع عصري متكامل يدمج ما بين التصميم الداخلي العملي والتميز في المظهر الخارجي، وقد تم إبراز العناصر الإنشائية وتوظيفها لتخدم التصميم المعماري ليكون جزءاً لا يتجزأ عنه، مع الأخذ بعين الاعتبار استخدام النمط المعماري المناسب لأشكال المباني.

تعليقات

تعليقات