#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

عملية جراحية فريدة تنقذ حياة شاب مواطن في أبوظبي

قام فريق متعدد التخصصات في مستشفى «كليفلاند كلينك أبوظبي»، أحد مرافق الرعاية الصحية التابعة لشركة مبادلة للاستثمار، بتطوير تقنية جراحية جديدة بالحد الأدنى من التدخل الجراحي، يُعتقد بأنها الأولى من نوعها على مستوى العالم، لتحديد موقع ورمٍ عُثر عليه عميقاً داخل رئة أحد المرضى واستئصاله.

ويعود الفضل في تطوير هذه إلى الدكتور رضا سويلاماس، رئيس قسم جراحة الصدر في معهد القلب والأوعية الدموية في مستشفى كليفلاند كلينك أبوظبي، الذي أجرى الجراحة على رئة شاب مواطن يبلغ من العمر 35 عاماً وهي داخل الجسم باستخدام الموجات فوق الصوتية دون الحاجة إلى تعريض المريض لجراحة شق الصدر.

وأوضح الدكتور سويلاماس أنه من السهل استخدام تقنية الموجات فوق الصوتية لتصوير القلب والكبد، لكن الأمر ليس بهذه السهولة في حالة الرئة، ذلك لأن الهواء الموجود داخل الرئتين يُعيق عمل الموجات فوق الصوتية ولا يسمح لنا بالتقاط صور واضحة لها. لهذا قمنا بسحب الهواء من الرئة وإفراغها بشكل كامل، ما سمح لنا برؤية كل شيء داخلها بوضوح تام على الشاشة باستخدام أنبوب رفيع للفحص بالموجات فوق الصوتية.واستغرقت عملية استئصال الورم بالتقنية الجديدة أقل من ساعتين وغادر المريض المستشفى بعد ثلاثة أيام.

تعليقات

تعليقات