#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

وحدة علاجية لكبار السن وحواسيب لمركز التوحد من «أم القيوين الخيرية»

مروان المعلا يسلم مفتاح السيارة لناجي الحاي بحضور سعيد التلاي وعيسى بلحيول

قدّمت جمعية أم القيوين الخيرية دعماً إلى وزارة التنمية الاجتماعية تمثل في وحدة علاجية متخصصة متنقلة «عبارة عن مركبة مزودة بكل الخدمات تخدم فئة كبار السن وأصحاب الهمم».

وكذلك أجهزة حاسوب خصصت لدعم طلاب مركز التوحد التابع لوزارة تنمية المجتمع في أم القيوين، وذلك بمناسبة يوم زايد للعمل الإنساني.

وقال الشيخ مروان بن راشد المعلا، رئيس مجلس إدارة جمعية أم القيوين الخيرية، إن يوم زايد للعمل الإنساني يعد مناسبة وطنية عزيزة على قلوب أبناء الإمارات، تحتفي بها كل مؤسسات الدولة وأفراد المجتمع لتعكس القيم الإنسانية النبيلة والإنجازات التاريخية في مجال العمل الإنساني التي أسسها الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، خلال مسيرته.

وأوضح خلال اللقاء الذي أقيم بمجلسه مساء أمس الأول، أن يوم 19 رمضان المبارك من كل عام يمثل علامة فارقة في تاريخ الإمارات، وفرصة للتعرف عن كثب إلى إنجازات المغفور له، الشيخ زايد، الذي يعد مدرسة للعطاء.

تعليقات

تعليقات