«وسام الخير» حملة لتكريم رموز العطاء

أحمد جلفار

كشفت هيئة تنمية المجتمع في دبي أنها بصدد إطلاق «وسام الخير»، وهي حملة لتكريم الجنود المجهولين في الجهات والمؤسسات الحكومية في دبي، ينظمها مجلس شباب هيئة تنمية المجتمع بالتعاون مع عدد من الجهات والمؤسسات الحكومية، بمناسبة يوم زايد للعمل الإنساني، وتماشياً مع أهداف عام زايد.

وتسعى الحملة إلى تسليط الضوء على رموز للعطاء والعمل الإنساني غابت عنهم أضواء الإعلام، وعملوا بجد، كلٌ من موقعه وعلى اختلاف جنسياتهم وأعمارهم لخدمة المجتمع، وقدموا نماذج إيجابية في العطاء بلا مقابل، معبرين بذلك عن سيرة الشيخ زايد، رحمه الله، ونهجه في تكريم الإنسان وإعلاء قيمته.

وقال أحمد عبد الكريم جلفار، مدير عام هيئة تنمية المجتمع في دبي، إن رسالة مجلس شباب الهيئة منذ إطلاقه ارتكزت إلى إحياء العمل بالقيم العليا لمجتمعنا، معتبراً أن التماسك المجتمعي مسؤولية كل فرد من أفراد المجتمع.

وأضاف: «منذ الإعلان عن عام زايد حرص مجلس شباب هيئة تنمية المجتمع على طرح مبادرات وأفكار للترويج لقيم زايصد الأصيلة، وقد جاءت فكرة وسام الخير من هذا المنطلق، ويسعدنا التعاون الذي أبدته الجهات الحكومية في ترشيح شخصيات تميزت بعطائها وغاب عنها التكريم».

تعليقات

تعليقات