#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

عبدالله الأشرم الرئيس التنفيذي لمجموعة بريد الإمارات لـ« البيان »:

10 مليارات دولار التجارة الإلكترونية في الدولة

كشف عبدالله محمد الأشرم الرئيس التنفيذي لمجموعة بريد الإمارات لـ«البيان»، أن الدولة تأتي ضمن أفضل 10 دول في العالم بخدمات البريد العاجل الدولي، وأن نسبة ارتفاعه بالربع الأول للعام الجاري بلغت 17%، وأنهم نقلوا 44 مليون شحنة في 2017، فيما سيبلغ حجم التجارة الإلكترونية بالدولة حوالي 10 مليارات دولار في العام الحالي، ومن المتوقع أن تبلغ قيمة سوق التجارة الإلكترونية في الإمارات ما بين 27 و30 مليار دولار بحلول 2020، مشيرا إلى أنه تم تطوير مشروع «خزانتي» الذي يوفر «خزائن آلية» في جميع أنحاء الإمارات بواقع 50 خزانة آلية مع نهاية العام 2018، و200 خزانة في 2019، وصولاً إلى 300 خزانة آلية بحلول العام 2020، وأن نسبة التوطين لديهم بلغت 42% مع نهاية الربع الأول من 2018.

إنجاز كبير

وتفصيلاً قال الأشرم إن حصول الإمارات على أعلى ترتيب في مؤشر التنمية البريدية المتكامل على المستوى الإقليمي يعد إنجازاً كبيراً، كونه سيشكل وجهاً جديداً لخريطة السياسات البريدية وفقاً للمنظور العالمي، موضحاً أن «بريد الإمارات» قادرة على الإسهام والمشاركة بقوة وفاعلية في تطوير الخدمات البريدية محلياً وخارجياً، فيما يعكس هذا التصنيف تقديراً دولياً لمساهمة الإمارات في تقديم العديد من المبادرات لتطوير اتحاد البريد العالمي ومؤسسات البريد في الدول الأعضاء، خاصة أن استراتيجية المجموعة تسير وفق توجيهات قيادة الدولة الحكيمة لتكون مراكز الخدمة الحكومية هي مراكز للإبداع والتطوير بالإضافة إلى إسعاد المتعاملين.

تصنيف أفضل

وأضاف أن تصنيف «مجموعة بريد الإمارات» ضمن أفضل 10 دول في العالم في خدمات البريد العاجل الدولي، يأتي بفضل تنفيذ استراتيجية من 5 نقاط، تتضمن تحسين آلية التسليم، وتحسين الأداء الفني، وتحديث الأنظمة لضمان سير العمل وتتبع الخدمات على مدار الساعة، وإعادة هيكلة قسم خدمة المتعاملين ومركز الاتصال لضمان الرد على جميع المكالمات في غضون 20 ثانية، بالإضافة إلى إعداد فريق متخصص لمراقبة جودة الخدمات التي يتم تقديمها، فيما اعتمد هذا التصنيف نظام حساب وتقييم قائم على 16 مؤشرا رئيسيا للأداء يشتمل، على سبيل المثال لا الحصر، على النسبة المئوية للتسليم في الوقت المحدد، وأداء الإرسال، وجودة الاستجابة لخدمة المتعاملين، وأداء النقل في الوقت المحدد، مشيرا إلى أن هناك توقعات بأن يصل حجم التجارة الإلكترونية في الإمارات إلى حوالي 10 مليارات دولار في العام الحالي، وأن تبلغ قيمة سوق التجارة الإلكترونية في الدولة ما بين 27 و30 مليار دولار بحلول العام 2020، وذلك بحسب التقارير الصادرة عن (فروست آند سوليفان وإيه. تي كيرني وتقرير المدفوعات 2016 من بيفورت، إحدى شركات أمازون.

44 مليوناً

وذكر أن مجموعة بريد الإمارات نقلت حوالي 44 مليون شحنة في العام 2017 أي ما يعادل 177.221 شحنة يومياً، من خلال 120 مكتباً بريدياً تعمل بشكل متواصل، بجميع أنحاء الدولة، وأنه لم يعد الاعتماد على بريد الرسائل كسابق عهده ليس فقط في الإمارات وإنما في الصناعة البريدية ككل، منوهاً أنه لذلك نلاحظ انخفاضاً بنسبة 8% سنوياً بحجم الرسائل أو المستندات، فيما نرى هناك زيادة في حجم الطرود البريدية، ويرجع ذلك إلى ارتفاع عدد معاملات التجارة الإلكترونية داخل الدولة، حيث وصلت زيادة حجم الطرود البريدية والرزم إلى 16% في العام الماضي، كما أنه ارتفع حجم البريد العاجل الدولي الخاص بالمجموعة بنسبة 17.3% في الربع الأول من العام الحالي مقارنة بالربع نفسه من العام 2017، وأنه سيتم إصدار 13 طابعا وإصدارا في 2018، ولا يشمل ذلك الإصدارات الدعائية الخاصة، والتي يمكن للشركات التي ترغب في الاحتفال بذكرى تأسيسها، أن تتقدم بطلب تصميم طابع خاص لإتمام معاملاتها البريدية.

خزانتي

وتطرق الرئيس التنفيذي لمجموعة بريد الإمارات إلى أنه تم تطوير مشروع «خزانتي» الخزائن الآلية الخاصة للطرود، بحيث إن الخدمة لم تعد تقتصر على «استلام البريد» فقط، بل ستكون الخزائن الآلية الخاصة متاحة في جميع أنحاء الإمارات بواقع 50 خزانة آلية مع نهاية العام 2018 و200 خزانة في العام المقبل وصولاً إلى 300 خزانة آلية بحلول العام 2020، لافتا إلى أن خدمة الطرود الذكية عبارة عن آلة تتوفر في كافة الأماكن الحيوية بالدولة، وتتيح للمستخدمين الذي يتلقون شحناتهم اختيار أقرب آلة لمكان تواجده، بعد استلام رسالة نصية على الهاتف المتحرك من المجموعة توضح له إمكانية التوجه لاستلام الشحنة المطلوبة، حيث سيتم استخدام الآلة الذكية بسهولة ويسر، وأشار إلى أن الخزائن الإلكترونية هي واحد من ضمن إجراءات عديدة، تتبعها المجموعة للتيسير على المتعاملين، ووصول شحناتهم البريدية إليهم في أقل مدة زمنية ممكنة.

توطين

وأكد الأشرم أن مجموعة بريد الإمارات توفر لموظفيها تدريباً عالي الجودة ومجموعة متنوعة من الفرص الوظيفية، بالإضافة إلى توفير بيئة عمل حافلة بالتحدي والمنافسة للموظفين، مشيرا إلى أن نسبة التوطين في المجموعة وصلت إلى 42% مع نهاية الربع الأول من العام الحالي، وذلك في الوظائف والمناصب التي يمكن أن يشغلها المواطنون مثل الوظائف القيادية، والإدارية والهندسية وغيرها الكثير، وأن المجموعة اعتمدت منذ العام الماضي خطة استراتيجية خمسية وصولاً للعام 2021، سيتم خلالها إدخال تغييرات كبيرة على الخدمات التي يتم تقديمها وتعزيزها بحلول ابتكارية، تعتمدها التطورات التكنولوجية الكبيرة التي أصبحت تتسم بها حياتنا، لافتا إلى أنهم يعملون على توفير تطبيق فعال يتم من خلاله توفير عدد كبير من هذه الخدمات المطورة، وإن مكاتب المجموعة المنتشرة بكل أنحاء الدولة، يتاح من خلالها تقديم خدمات بعد انتهاء الدوام الرسمي لها، خاصة أن هناك ما يقرب من 60 % من الخدمات يمكن الاستفادة منها خارج نطاق ساعات العمل الرسمية، وذلك تسهيلاً على المتعاملين.

خدمات مميزة

وذكر أنه فيما يتعلق بالخدمات التي تتعلق بالبيع والشراء إلكترونياً، فإن بريد الإمارات توفر خدمات مميزة في هذا الشأن، ومن ضمنها خدمة الدفع للمنتج عند استلامه، وهي من الخدمات المبتكرة، التي بُدئ بتقديمها منذ بداية العام، ونالت رضا المستخدمين بشكل واسع، حيث بإمكان المستفيد استلام بضاعته التي طلبها ودفع ثمنها حال الاستلام، لافتا إلى أنهم يدرسون حلولاً مستمرة لتعزيز أداء الشركات الصغيرة والمتوسطة من خلال الدعم التكنولوجي للخدمات التي توفرها هذه الشركات، خاصة فيما يتعلق بخدمات إعادة المنتجات، حيث إن 20 % من البضائع التي يتم بيعها ترتجع، ولذلك فإن المجموعة معنية كثيراً بتعزيز وتوفير هذه الخدمة بحلول 2020.

5 % ارتجاعات

ولفت إلى أن نسبة الطرود والبعائث المرتجعة تصل بين 3 ـ 5 % سنوياً، وأن ذلك مرده يكون لأسباب خارجة عن إرادة المجموعة، مثل عدم وضوح العناوين وصعوبة الاستدلال على المستفيد، ولذلك فإن بريد الإمارات دائماً يحاول تقليل هذه النسبة قدر الإمكان، وذلك من خلال إجراءات وخطوات كثيرة يتم تنفيذها لضمان وصول الطرود لأصحابها ومواعيدها بشكل مثالي، مبيناً أن هناك 125 شركة توصيل تعمل بالإمارات، وكلها ملتزمة بتشريعات الدولة التي أقرتها فيما يتعلق بخدمات التوصيل، وأن هناك تعاونا مستمرا مع الجهات المحلية والاتحادية لمتابعة نشاط هذه الشركات والتأكد من تقديمها خدمات ذات مردود جيد.

ذكاء اصطناعي

وأشار إلى أن مجموعة بريد الإمارات تعطي للذكاء الاصطناعي أهمية مطلقة لتعزيزه ضمن خدمات المجموعة، وأن هناك قسما متخصصا معنيا باستشراف كافة الخدمات المبتكرة التي يمكن الاستعانة بها، وتطبيقها بشكل آني وسريع، وذلك تسهيلا على المستفيدين وتقديم خدمات لائقة ومنافسة عالمياً، خاصة أن هناك توجهاً عالمياً نحو استخدامات تقنيات جديدة مثل البلوك تشين، وإنترنت الأشياء وغيرها، وأن هناك الكثير من الحلول المقترحة التي يتم دراستها حاليا لتوصيل البعائث عبر الطائرات بدون طيار، والسيارات ذاتية القيادة التي يمكن توجيهها لأماكن بعينها لتوصيل هذه الطرود وغيرها، مفيداً أن أكثر التحديات التي تعمل على تذليلها المجموعة هو ذلك التحول الرقمي الذي أصبحنا نعيشه في كافة تفاصيل أمورنا اليومية، فضلاً عن استشراف الجديد بشكل سريع.

أسس مهمة

ولفت الأشرم إلى أن مجموعة بريد الإمارات ترتكز على 3 أسس مهمة، تتضمن الشراكات الاستراتيجية، كالتعاون مع جميع الجهات الحكومية ليكونوا الشريك اللوجستي لهم وتوفير حلول جديدة لهم ولعملائهم، فضلاً عن التوجه نحو التحول الرقمي للخدمات والمنتجات وأتمتة المكاتب، وتعزيز الخدمات والعروض المالية مثل المحفظة الإلكترونية، لافتاً إلى أن المجموعة تتولى إدارة وحداتها التشغيلية البريدية، بالإضافة إلى كل من مركز وول إستريت للصرافة المتخصص بالحلول المالية ومركز الوثائق الإلكتروني المتخصص بتوفير الحلول للشركات.

وقال إنهم يسعون باستمرار لتقديم الخدمات والحلول البريدية التي تتطابق مع أحدث الاتجاهات في مجال الخدمات البريدية العالمية، مع التركيز على جعل مكاتب البريد مركزاً لتقديم خدمات متنوعة تحت سقف واحد، وذلك من خلال شبكة مكاتبها المنتشرة بالدولة، حيث تقدم المجموعة خدمات ذات نوعية فريدة تضم فئات لخدمات بريدية وغير بريدية، كما توفر خدمات البريد السريع المحلية والدولية، وخدمة الطرود المحلية والدولية، وخدمات تحويل الأموال «خدمة إنستنت كاش» وخدمة النظام المالي الدولي للاتحاد البريد العالمي.

وأوضح أن شركة «مركز الوثائق الإلكتروني» تعتبر أول شراكة من نوعها بين القطاعين الحكومي «مجموعة بريد الإمارات» والخاص «آبا للإلكترونيات» في منطقة الخليج والشرق الأوسط التي تعمل في مجال الطباعة ومعالجة وتجهيز المواد البريدية، لتعكس الرؤية المستقبلية لمفهوم ونوعية الخدمات البريدية من خلال إرساء معايير عالية الجودة، والتميز في الخدمات المقدمة في جميع المجالات التي تعمل بها

خدمات سهلة

وتابع أنهم يعملون على تحقيق هدف رئيسي ألا وهو تحويل مكاتب البريد إلى وجهة واحدة يقصدها الجمهور لإنجاز جملة من معاملاته في تجربة سهلة، مثل خدمة البريد المؤمن والبريد الممتاز والتحويلات المالية السريعة المحلية والعالمية مثل خدمة وسترن يونيون وخدمة إنستانت كاش والتحويلات المالية السريعة، بالإضافة إلى إمكانية حجز تذاكر الطيران على كل من شركة طيران العربية وفلاي دبي، فضلاً عن باقة خدمات الشركات التي تشمل جملة من الخدمات المميزة مثل خدمة صندوق بريد الشركات المتنوعة منها صندوق بريد لايت وإيزي ميل الذهبي والفضي والبرونزي، بالإضافة إلى تقديم جملة من الحلول التسويقية كالإعلان بالبريد وخدمة الإجابة التجارية التي تتيح للشركات الحصول على رد من زبائنها دون تحميلهم الأجور البريدية وغيرها من الخدمات، وتطرق إلى باقة الخدمات الحكومية التي تطرح خدمات هامة نتجت عن جملة من الاتفاقيات التي أبرمت مع الوزارات والهيئات الحكومية، مثل استلام وتسليم طلبات تصريحات العمل وتجديد تأشيرات العمل، فضلاً عن خدمة التسجيل في بطاقة الهوية الوطنية وخدمة إصدار رخصة القيادة الدولية بأسعار حصرية وغيرها من الخدمات المنوعة.

خدمات

تقدّم بريد الإمارات خدمات متكاملة للشركات والمؤسسات من القطاعين الحكومي والخاص إضافة إلى الطباعة الإلكترونية للمواد البريدية الدورية التي تصدرها الشركات لعملائها كالفواتير وكشوف الحساب بالإضافة إلى خدمات طباعة وتغليف البطاقات الذكية وغيرها من الخدمات المرتبطة بها.

تعليقات

تعليقات