بمناسبة اختتام «الوطني» لجلسات دور الانعقاد العادي

العويس: التفاعل الحكومي يعكس المستوى الحضاري للعمل النيابي

أشاد معالي عبدالرحمن بن محمد العويس، وزير الصحة ووقاية المجتمع، وزير الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي بحضور ممثلي الحكومة الاتحادية وتفاعلهم مع طلبات أعضاء المجلس الوطني الاتحادي، والرد على جميع استفساراتهم وأسئلتهم حول مختلف القضايا التي تحظى باهتمام المجتمع.

وتوجه معاليه في تصريحات خاصة بمناسبة اختتام المجلس الوطني الاتحادي لجلسات دور الانعقاد العادي الثالث للفصل التشريعي السادس عشر بالشكر لمعالي الوزراء وأعضاء الحكومة الذين أبدوا حرصاً كبيراً على حضور جلسات المجلس، وسرعة كبيرة في التعامل مع توصيات أعضاء المجلس ومقترحاتهم.

وأكد معاليه أن حضور الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الداخلية لأعمال الجلسة الرابعة عشرة من دور الانعقاد الثالث للفصل التشريعي السادس عشر للمجلس الوطني الاتحادي لمناقشة «سياسة وزارة الداخلية في شأن تفعيل دور الشرطة المجتمعية»، وقانون التسول، وإجابته على جميع استفسارات الأعضاء ومتابعة التوصيات التي تم تقديمها خلال الجلسة، يؤكد حرص الحكومة على تنفيذ توجيهات قيادة دولة الإمارات بتقديم الدعم المتواصل لجهود المجلس لخدمة الوطن والمواطنين.

تفاعل

وقال معاليه: «إن التفاعل المميز الذي شهده هذا الدور بين أعضاء الحكومة والمجلس يعكس ما حققته دولة الإمارات من تقدم في العمل النيابي، والذي أصبح نموذجاً حضارياً يحتذى في العمل المشترك لمواصلة مسيرة التقدم والازدهار التي تشهدها دولة الإمارات».

وتوجه معاليه بهذه المناسبة بالشكر إلى معالي الدكتورة أمل القبيسي رئيسة المجلس الوطني الاتحادي على إدارتها للجلسات والمجلس وفق أفضل الممارسات، كما توجه بالشكر لأعضاء المجلس على الجهود التي يبذلونها لنقل تطلعات المواطنين ومناقشة القضايا التي تمس احتياجاتهم وتسهم في تلبية تطلعاتهم .

وأشاد معاليه كذلك بالجهود الكبيرة التي يقوم بها فريق وزارة الدولة لشؤون الوطني لتوفير آليات وأدوات مبتكرة لتعزيز والارتقاء بعمليات التنسيق.

تعليقات

تعليقات