حاكم رأس الخيمة: القوات المسلحة الدرع المنيعة للذود عن الوطن

أكد صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة أن قواتنا المسلحة هي الدرع المنيعة والمتينة للذود عن الوطن وهي مصنع الرجولة والبطولة والفداء.

وقال سموه -في كلمة له بمناسبة الذكرى الـ42 لتوحيد القوات المسلحة التي توافق يوم السادس من شهر مايو من كل عام- إن قواتنا المسلحة تثبت اليوم -وباستمرار- أنها خط الدفاع الأول الذي يستطيع أن يقف في وجه أعداء الوطن دون هوادة وأنها القادرة والمؤهلة لنشر الاستقرار والطمأنينة والسلام وهذا ما جعلها تكتسب تقدير واحترام العالم.

وجاء في الكلمة التي وجهها عبر مجلة «درع الوطن»: «تعد ذكرى توحيد قواتنا المسلحة غالية على نفوسنا جميعاً، لما للقوات المسلحة من دور مهم في تدعيم ركائز دولة الإمارات العربية المتحدة، فهي الدرع المنيعة والمتينة للذود عن الوطن، وهي مصنع الرجولة والبطولة والفداء.

واليوم ونحن نعيش الذكرى الثانية والأربعين لتوحيد قواتنا المسلحة وانضوائها تحت قيادة مركزية واحدة وعلم وشعار واحد نزداد شعوراً بالاعتزاز والفخر بهذه القوات التي كانت وما زالت سنداً قوياً للحفاظ على المكتسبات الوطنية ودعم التطوير والتحديث في وطننا العزيز دولة الإمارات العربية المتحدة.

لقد حقق القرار التاريخي الذي اتخذه المجلس الأعلى للاتحاد برئاسة، المغفور له بإذن الله تعالى، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، بتوحيد القوات المسلحة تحت قيادة واحدة معاني لا تعد ولا تحصى، ودلالات عبرت عن إرادة التصميم في أن يكون الاتحاد سليماً معافى وقوياً مسلماً بأركان الحياة، وما هي إلا فترة قصيرة حتى غدت قواتنا المسلحة طوداً شامخاً بعد أن تعزز مفهوم المصير المشترك وترسيخ الإيمان المصيري بالانتماء الوطني، وكانت انطلاقة أبناء الوطن بالعمل والإنجاز والبناء والتعمير والتنمية والتقدم تجسيداً لتوجيهات الآباء المؤسسين ومن بعدهم القيادة الرشيدة.

تعليقات

تعليقات