ضاحي خلفان يطّلع على نتائج «إرادة» في علاج المدمنين

ضاحي خلفان خلال اجتماعه بأعضاء المركز | من المصدر

اطلع معالي الفريق ضاحي خلفان تميم، نائب رئيس الشرطة والأمن العام في دبي على النتائج التي حققها مركز «إرادة للعلاج والتأهيل» بمنطقة الخوانيج، في علاج المدمنين، وإعداد النزلاء خلال الفترة الماضية، والفئات العمرية للمرضى وجنسياتهم والتوزيع الجغرافي لهم، والبرامج التوعوية لمكافحة الإدمان بالتعاون مع الجهات والسلطات المختصة بالدولة. جاء ذلك خلال زيارة معاليه المركز، حيث كان في استقباله الدكتور عبدالقادر الخياط، رئيس مجلس إدارة المركز، وعدد من المسؤولين في المركز.

والتقى معاليه بالأخصائيين النفسانيين والاجتماعيين في المركز، واستمع معاليه منهم إلى شرح عن طبيعة عمل المركز، وخطوات استقبال النزلاء ومراحل العلاج والتأهيل.

وجال معاليه في أقسام وأجنحة وصالات ومختبرات المركز، واطلع على أهم التجهيزات والبرامج والمراحل العلاجية والتأهيلية فيه، والطاقة الاستيعابية للمركز. وفي ختام الزيارة أشاد معالي الفريق ضاحي خلفان تميم، بالجهود التي يبذلها المركز من أجل علاج وتأهيل المدمنين.

ورافق معاليه خلال الزيارة العميد أحمد المقعودي، مدير مكتب نائب رئيس الشرطة والأمن العام.

اختصاص

ويذكر أن مركز «إرادة للعلاج والتأهيل» هو مركز حكومي تم إنشاؤه بموجب القانون رقم 5 لسنة 2016 الصادر عن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس الوزراء حاكم دبي، وبمبادرة كريمة من سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي.

ويختص بعلاج فئة المرضى من مدمني المواد المخدرة والمؤثرات العقلية ويهدف إلى إعادة تأهيلهم للاندماج في المجتمع، وينتهج سياسة المساهمة في القضاء على آفة الإدمان في إمارة دبي بصفة خاصة ودولة الإمارات العربية المتحدة بصفة عامة.

وذلك بالتنسيق والتعاون مع كافة الجهات الرسمية وغير الرسمية ذات العلاقة داخلياً وخارجياً، للمساعدة في حماية الشباب اجتماعياً وصحياً وثقافياً، والمساهمة في تحسين مستوى الخدمات الصحية وزيادة فعالية هذه الخدمات، وتحسين الوضع الصحي للسكان في كافة أنحاء إمارة دبي.

تعليقات

تعليقات