كأس العالم 2018

أطلقتها جمعية " البيت متوحد " و" في بي إس " للرعاية الصحية

برامج متخصصة لرفد القطاع بالشباب الإماراتي

 تواصل جمعية " البيت متوحد " وشركة " في بي إس " للرعاية الصحية إطلاقهما مجموعة من المبادرات والبرامج المتخصصة الهادفة إلى تحفيز الشباب الإماراتيين على الانخراط في مختلف المجالات الطبية وذلك في إطار مذكرة تفاهم وقعها الجانبان في وقت سابق. ويعمل الطرفان بالتعاون مع الجهات ذات العلاقة على وضع برامج جديدة وتوفير الموارد اللازمة وأفضل خبراء الصناعة والممارسات المتبعة عالميا  لرفد القطاع الصحي في الدولة بالكفاءات الوطنية الشابة المؤهلة.

 ويتضمن البرنامج الأول لــ" جمعية البيت متوحد" و " في بي إس " للرعاية الصحية تنظيم مسابقة تركز على قطاع الرعاية الصحية لطلاب المدارس الثانوية في دولة الإمارات العربية المتحدة بحيث يشارك الفائزون في المسابقة في " برنامج القادة الشباب " الذي تستضيفه كلية وارتون في جامعة بنسلفانيا في الولايات المتحدة الأميركية خلال شهر يوليو من العام الجاري 2018 . وقدم / 112 / طالبا يمثلون / 22 / فريقا مشاريعهم حيث تأهل منهم ستة فرق للمرحلة الأخيرة من المسابقة لعرض مشاريعهم على لجنة من الأخصائيين في مختلف قطاعات العلوم الطبية.. فيما فاز في المسابقة فريق " مدرسة الاتحاد الوطنية الخاصة “.

 وقال سيف علي القبيسي رئيس مجلس إدارة جمعية البيت متوحد. إن نمط الحياة الصحي يعد أحد مجالات العمل الرئيسية التي تركز الجمعية على تحقيقها ضمن برامجها وأنشطتها، معربا عن سعادته بالتعاون مع شركة " في بي إس " لتنفيذ مبادرات تبرز التزام الجمعية بدعم القطاع الصحي في الدولة ورفده بالشباب الإماراتيين.

من جانبه قال الدكتور شمشير فاياليل رئيس شركة " في بي إس " للرعاية الصحية إن الحصول على وظيفة في مجال الرعاية الصحية لا يعني بالضرورة احتياج المتقدم لها لدرجة في التمريض أو الطب.. موضحا أن العاملين في الوظائف غير الطبية مثل مهندسي الطب الحيوي وعلماء البيانات وتقنيي التشخيص وأخصائي إدارة المعلومات ومديري الرعاية الصحية يحصلون على امتيازات عالية في قطاع الرعاية الصحية.

 وأضاف شمشير أن جميع المشاريع الطلابية كانت مبتكرة وقادرة على تقديم حلول عملية لقطاع الرعاية الصحية. معربا عن فخر شركته بدعم المشاريع الستة التي قدمها رواد الأعمال من الجيل الشاب لتحويل أفكارهم إلى منتجات رعاية صحية.

 من جانبه قال أحمد خليفة المنصوري ــ من مدرسة الاتحاد الوطنية الخاصة قائد الفريق الفائز " وي هارت " ـــ إن المشاركة في المسابقة كانت تجربة ثرية فقد طور الفريق جهاز مراقبة يتتبع التغيرات المفاجئة لمعدل ضربات القلب لمنع السائقين من القيادة أثناء التعب والنعاس .. مضيفا أن فريقه يخطط لتطبيق هذا المشروع

تعليقات

تعليقات