في إطار جهودها ضمن مسيرة تطوير الخدمات

بلدية أبوظبي تستكمل مشروعها الشامل في التحول الرقمي بـ 4 خدمات

أطلقت بلدية مدينة أبوظبي أربع خدمات رقمية شملت (سند ملكية، شهادة أملاك، شهادة بحث، مخطط أرض) وذلك ضمن إطار خطتها لتحويل جميع خدماتها إلى خدمات رقمية مع نهاية العام الحالي 2018 وفقاً لاستراتيجية تستهدف الارتقاء المستمر بأداء القطاعات والإدارات على صعيد الخدمات المقدمة إلى المجتمع.

من جانبه أكد سيف بدر القبيسي المدير العام لبلدية مدينة أبوظبي، رئيس لجنة التكنولوجيا في دائرة التخطيط العمراني والبلديات، أن هذه الخطوة بالإضافة إلى مشروع التحول الرقمي الممنهج الشامل في البلدية جاء تنفيذاً للأوامر السامية من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس المجلس التنفيذي، أثناء زيارة سموه لبلدية مدينة أبوظبي وخصوصاً توجيهاته بشأن التحول الرقمي والتي شكلت دافعاً وحافزاً لبذل أقصى درجات العطاء والإنجاز والسير قدماً على طريق تنفيذ هذا المشروع والارتقاء بالخدمات وفقاً لتوجيهات وأوامر سموه الحكيمة.

خطوة

وأشار إلى أن هذه الخطوة على طريق تحسين الخدمات تجسد مدى اهتمام البلدية بمشروع التحول الرقمي وفقاً لمنهجية مدروسة وواضحة، كما تعبر الخدمات الجديدة عن السعي المستمر نحو تحسين الخدمات بما يتوافق مع متطلبات وتطلعات المتعاملين وصولاً إلى أعلى مستوى الرضا العام من قبل المجتمع والشركاء الاستراتيجيين، وتقع هذه الخدمات ضمن إطار مبادرات البلدية الهادفة إلى إسعاد المتعاملين، كما تسعى البلدية نحو تسخير كافة الإمكانات المادية والفنية والتكنولوجية من أجل تحقيق أعلى نسبة من رضا المتعاملين فيما يتعلق بالخدمات الحضارية التي تقدمها في أكثر من مجال.

وأضاف أن بلدية مدينة أبوظبي صممت منصة الخدمات بحيث تكون متاحة لجميع المتعاملين في البلديات الثلاث (أبوظبي، العين، الظفرة)، مبيناً أن البلدية كذلك طورت نافذة الخدمات الموحدة والتي تشمل 12 خدمة رقمية لتتلاءم مع الخدمات الجديدة ولتشكل في مجموعها منظومة من الخدمات الرقمية المتكاملة التي سيكون لها أثر كبير في الاستجابة لمتطلبات المتعاملين وتحقيق تطلعاتهم.

على الصعيد ذاته أكدت البلدية أن الخدمات الأربع التي تم إطلاقها تم اختيارها ضمن أكثر من عشرين خدمة طلباً من قبل المتعاملين، ولهذا تم التأكيد حالياً على تفعيل هذه الخدمات رقمياً، مشيرة إلى أنه سيتم التحول الرقمي لبقية الخدمات تدريجياً وصولاً إلى الهدف النهائي والمتمثل بالتحول الرقمي الشامل والكامل مع نهاية العام الحالي.

تعليقات

تعليقات