إطلاق حملـة زايـد الخيـر الصحيـة في الظفـرة

أكد راشد مبارك المنصوري، نائب الأمين العام للشؤون المحلية بهيئة الهلال الأحمر الإماراتي، أن «حملـة زايـد الخيـر» الصحيـة الشاملـة التي أطلقتها الهيئة، أمس، بمنطقة الظفرة تأتي انسجاماً مع توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة «حفظه الله»، بأن يكون عام 2018 عام زايد وتفاعلاً مع مبادرات العام التي سيطلقها الهلال الأحمر خلاله.

جاء ذلك خلال افتتاحه أنشطة وفعاليات الحملة التي تعد الأولى بمنطقة الظفرة وتستمر ثلاثة أيام والثالثة التي ينفذها الهلال الأحمر للعام الثالث على التوالي على مستوى الدولة، وذلك بحضور سعيد سالم المزروعي، رئيس قسم الرعاية والخدمات الاجتماعية بديوان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة، وعدد من ممثلي الجهات الرسمية والخاصة والمستشفيات والمراكز الطبية في المنطقة وبالتعاون مع أكثر من 34 جهة حكومية وخاصة فـي الظفـرة.

عطاء

وأوضح أن الحملة تستهدف أكثر من 2000 حالة إنسانية من المتعففين والمحتاجين والمرضى المعوزين، وتعمل على تعزيز قيم البذل والعطاء الإنساني لدى جميع قطاعات المجتمع المحلي وحثهم على المشاركة الإيجابية في الأنشطة والفعاليات المجتمعية والإنسانية التي ينفذها الهلال الأحمر في جميع أنحاء الدولة لمساندة الحالات الإنسانية المحتاجة، وعلى وجه الخصوص الذين يعيشون في المناطق البعيدة وتحول ظروفهم المادية دون متابعة الفحوص الطبية والعلاجية بصورة مستمرة في المستشفيات الحكومية والخاصة.

جدير بالذكر أن أكثر من 10 جهات رسمية و17 عيادة طبية تخصصية من أكبر المستشفيات، إلى جانب عدد من الكليات الجامعية والمعاهد العليا والمؤسسات الإنسانية ومراكز التدريب تشارك في المعرض المقام ضمن فعاليات الحملة، الذي يستمر ثلاثة أيام في مركز الظفرة للأفراح، بالإضافة لمشروع حفظ النعمة بالهلال الأحمر ومتطوعي الهلال الأحمر وعدد من الأسر المنتجة في منطقة الظفرة.

تعليقات

تعليقات