#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

«إينوك» تزوّد شاحنات بلدية دبي بوقود «بيوديزل 5»

سيف الفلاسي

أطلقت مجموعة إينوك، بالتعاون مع بلدية دبي مشروعاً تجريبياً ستقوم من خلاله «إينوك» بتزويد وقود «بيوديزل 5» إلى أسطول شاحنات البلدية في منشآتها بمنطقة أم رمول.

ويعد وقود «بيوديزل 5» من منتجات الوقود البديلة الخضراء المتطورة، والذي أطلقته «إينوك» في أسواق دولة الإمارات بغية خفض البصمة الكربونية والحد من انبعاث الغازات الدفيئة.

وقال سيف حميد الفلاسي، الرئيس التنفيذي لمجموعة «إينوك»: يأتي إطلاق وقود بيوديزل 5 الحيوي منسجماً مع استراتيجية الإمارات للطاقة 2050، التي تستهدف توفير مزيج متنوع من الطاقة يجمع بين مصادر الطاقة المتجددة والنووية والنظيفة. وتقدم الفلاسي بالشكر إلى بلدية دبي على هذه المبادرة المسؤولة، التي تأتي انطلاقاً من حرصها على دعم جميع المبادرات الداعمة للدولة، فضلاً عن الحفاظ على البيئة، ونتمنى أن تحذو حذوها بقية الجهات، كما تعد هذه الشراكة مع البلدية دليلاً واضحاً على التزامنا بتقديم خدماتنا وفقاً لمتطلبات العملاء، مع مواصلة جهودنا بالمساهمة في مسيرة تطور ونمو دولتنا الحبيبة.

من جهته، أوضح أحمد عبد الكريم، مساعد المدير العام لقطاع الدعم العام ببلدية دبي أنه تماشياً مع رؤية دبي لعام 2021 التي تهدف إلى بناء مدينة سعيدة ومستدامة من خلال تطبيق ممارسات الاستدامة الرائدة، ومن أجل تحقيق أهدافها الاستراتيجية الخاصة بحماية البيئة، وتعزيز استدامة الموارد الطبيعية، تعاونت بلدية دبي مع مجموعة «إينوك» لتزويد وقود «بيوديزل 5» لأسطول شاحنات البلدية، بما يعزز من خدماتها.

وأضاف: نحن على ثقة أن استخدام هذا النوع من الوقود سيساعد الدائرة في أداء مهامها في خدمة المجتمع بشكل مستدام ونظيف باعتبار هذا الوقود من منتجات الوقود البديلة الخضراء المتطورة، ويأتي في إطار جهود البلدية في دعم استراتيجية دبي للطاقة النظيفة لإنتاج 75٪ من إجمالي الطاقة في دبي من مصادر الطاقة النظيفة بحلول عام 2050، مما يقلل من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون في المدينة.

ويُستخدم «بيوديزل 5» بشكل رئيسي من قبل الشركات، وذلك في الشاحنات ومعدات الإنشاء الثقيلة دون الحاجة إلى تحديث المحركات ومرافق تخزين الوقود.

تعليقات

تعليقات