#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

اختتام التصفيات الأولية لجائزة عجمان للقرآن

اختتمت التصفيات الأولية لمسابقة جائزة عجمان للقرآن الكريم التي انطلقت في 17 مارس الماضي في مسجد الشيخ زايد بعجمان في دورتها الـ12 التي تأتي ضمن فعاليات رمضان عجمان «تقوى وإيمان» بتأهل 207 طلاب للتصفيات النهائية.

وأوضح الدكتور عمر عبدالرحمن النعيمي رئيس مجلس إدارة مركز حميد بن راشد النعيمي أن تنظيم المسابقة يأتي في إطار الرؤية الإيمانية الفاعلة وانطلاقاً من حرص صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان وتوجيهات من سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان بأهمية استغلال الشهر الفضيل في حفظ كتاب الله وتجويده.

توعية

وأوضح أن المسابقة تهدف إلى التوعية الدائمة بأهمية حفظ القرآن والتركيز على ضرورة إجادة كتاب الله لتقوية العقيدة وخلق مجتمع إسلامي متحاب ومتماسك عنوانه التعاون ونشر المحبة بين أفراده، لافتاً إلى أن توسيع فئات المسابقة والجوائز يأتي ليكون حافزاً للمتسابقين وتوسيع قاعدة المنافسة في عدد المشاركين بما يضمن مشاركة كافة شرائح المجتمع. وأشار النعيمي إلى أن أعداد المشاركين في تزايد مستمر بعد أن بلغت 1643 مشاركاً ومشاركة في التصفيات الأولية حيث بدأت لجنة التحكيم باختبار المشاركين في اليوم الأول والذي خصص للفرع الخامس الذي يتوجب على المشارك حفظ 20 جزءاً و10 أجزاء وفرع 5 أجزاء وفرع ثلاثة أجزاء ممن تتراوح أعمارهم بين 7 إلى 12 سنة وفرع جزء عم.

براعم

وأكد النعيمي حرص اللجنة المنظمة لجائزة القرآن بدورتها الثانية عشرة على مشاركة طلاب جامعة عجمان وإضافة مسابقة البراعم الصغار لمختلف الفئات العمرية من البنين والبنات من مختلف إمارات الدولة، مشيداً بالرعاية التي حظيت بها الجائزة هذا العام حيث رصدت للمسابقة جوائز مالية بلغ مجموعها 600 ألف درهم.

تعليقات

تعليقات