عبد الله المري خلال الجلسة التفاعلية الأولى في البرشاء:

إطلاق شرطة الضواحي وخط استشارة وتواصل مباشر مع الجمهور

أكد اللواء عبد الله خليفة المري القائد العام لشرطة دبي انه سيتم افتتاح عدد من نقاط الشرطة الجديدة في الضواحي وسيطلق عليها «شرطة الضواحي» والتي ستكون مهمتها الاستماع لسكان المنطقة ورصد احتياجاتهم ورفعها للجهات المختصة. بالإضافة إلى خط استشارة وتواصل مباشر مع الجمهور.

وقال اللواء المري خلال الجلسة التفاعلية الأولى ضمن فعاليات مبادرة الروح الإيجابية في مناطق اختصاص مراكز الشرطة التي عقدت مساء أول من أمس في قاعة البرشاء بحضور اللواء خليل إبراهيم المنصوري مساعد القائد العام لشؤون البحث الجنائي واللواء المستشار مهندس محمد سيف الزفين مساعد القائد العام لشؤون العمليات، واللواء طيار أحمد محمد بن ثاني، مساعد القائد العام لشؤون المنافذ والعميد عبد الرحيم شفيع مدير مركز شرطة البرشا وعدد من مديري المراكز والضباط في مختلف الإدارات، إضافة إلى الإعلاميين وعدد من سكان منطقة البرشا، إن هذه الجلسة الأولى ضمن استراتيجية شرطة دبي لخلق قنوات تواصل جديدة مع الجمهور والوقوف أول بأول على اقتراحاتهم إضافة إلى منحهم فرصة لتقديم المبادرات التي من شأنها تطوير العمل الأمني وتحقيق أعلى معدلات السعادة، وأن شرطة دبي حريصة على فتح كل قنوات التواصل والحوار مع الجمهور لأنها تؤمن بجدوى وقيمة مشاركته في عملية صناعة القرارات واستشراف المستقبل.

خط استشارة

وأضاف اللواء المري انه تم إطلاق خط استشارة والذي سيكون موصولا بمراكز الشرطة لتقديم المساعدة لأفراد المنطقة، وانه يمكن تلقي أية شكاوى وتحويلها إلى الجهات الأخرى إذا لم يكن ضمن اختصاص شرطة دبي، وفيما يتعلق بملف اكسبو اكد القائد العام أن شرطة دبي لديها خطة مرورية وأمنية متكاملة بالتعاون مع مختلف الجهات.

وأفاد اللواء المري أن التعاون مع الجمهور أحد اهم الركائز التي تحرص عليها شرطة دبي ورفع مستوى الحس الأمني منوها بأن اثنين من أفراد المجتمع تمكنا من إحباط عملية سرقة وإلقاء القبض على السارق لحين وصول دورية الشرطة، منوها بأن الكل مدعو للعمل الأمني وشريك مع المؤسسات الأمنية في منع وقوع الجريمة.

ولفت اللواء المري إلى أن إطلاق دوريات امن المدارس تضم 270 مدرسة في دبي ويستفيد منها ما يقارب من 600 ألف طالب وطالبة في المدارس الحكومية والخاصة حققت نجاحا كبيرا، لافتا إلى انه لا يمكن وضع عناصر شرطة أمام كل مدرسة داعيا أولياء الأمور الى التعاون مع الشرطة، مشيرا إلى انه تم تدريب حراس الأمن في إدارة المناطق التي تحيط بالمدرسة إلا أن البعض مازال يصر على المخالفة وعرقلة حركة السير.

وقال اللواء خليل إبراهيم المنصوري إن شرطة دبي تولي التعاون مع الجمهور أهمية كبرى وانه تم توفير أرقام اتصال سريعة وهي 901 و800243 للإبلاغ عن أي ظواهر او مشاكل.

مجالس الأحياء

وأشار اللواء الزفين ردا على اقتراح من أحد سكان منطقة البرشا بإعادة النظر في مواقع إنشاء المدارس في ظل الازدحام الذي تشهده تلك المنطقة انه سيتم رفع مقترح الى الجهات المختصة باشراك الشرطة في اختيار وإجازة مواقع المدارس وتوفير المداخل والمخارج والمواقف الآمنة وذلك لتقليل الحوادث ومنع وقوعها. وقال العميد عبد الرحيم شفيع مدير مركز شرطة البرشا إن المركز يغطي مساحة 412 كيلو مترا مربعا وتبدأ من جزيرة النخلة حتى منتجع باب الشمس ومقسمة إلى 12 منطقة اختصاص، وتم الافتتاح التجريبي للمركز عام 2014 فيما افتتح رسميا عام 2016 ويقدم المركز كافة الخدمات للجمهور من كافة الجنسيات.

وردا على استفسار «البيان» حول تفعيل مجالس الأحياء ودور الشرطة في القضاء على الظواهر الغريبة والجريمة المقلقة في مناطق الاختصاص ومنها القيادة بطيش وتهور بعد تسجيل ضبط 9 سيارات في منطقة البرشا، أكد العميد احمد ثاني بن غليطة رئيس مجلس مديري الشرطة في دبي ومدير مركز شرطة الرفاعة انه تم توسيع نطاق فكرة مجالس الأحياء إلى مبادرة الخدمات المجتمعية التي تهدف عبر الفعاليات المختلفة التي تتضمنها إلى تعزيز أواصر الصداقة والتلاقي بين أبناء الأحياء السكنية في دبي.

المجلس الطلابي

أكد اللواء المري أن مجلس الشرطة الطلابي سيتم قاعدة بيانات للطلبة في مختلف المراحل وغرس الحس الأمني والثقافة الأمنية لديهم، مشيرا خلال برنامج اللقاء المفتوح والجلسة التشاورية مع طلاب مدارس منطقة البرشاء، التي أدارتها الطالبة علياء المنصوري من مدرسة المواكب الخاصة الحاصلة على عدة جوائز محلية ودولية في مجال تقنيات علوم الفضاء، إن طلبة المدارس من مختلف الجنسيات على دراية كبيرة بالخدمات الأمنية التي تقدمها الشرطة.

استعدادات

أشار اللواء المري إلى انه سيتم الإعلان عن إطلاق مبادرة لاستقطاب الراغبين في التطوع في معرض اكسبو 2020 بالتعاون مع كافة الجهات قريباً. وأكد عبدالله حارب في مداخلته عن دعم جهود التنسيق بين مختلف الدوائر والمؤسسات الحكومية في دبي، لضمان انسيابية الحركة المرورية خلال الفترة الصباحية التي تشهد حركة كثيفة للمركبات في منطقة البرشاء.

تعليقات

تعليقات