كأس العالم 2018

شرطة دبي تطلق مبادرة «قافلة الخير لأصحاب الهمم»

أطلقت القيادة العامة لشرطة دبي، مبادرة «قافلة الخير لأصحاب الهمم»، في مركز شرطة القصيص، بحضور السفير طارق عبد الحميد، القنصل العام لجمهورية مصر العربية، واللواء خبير خليل إبراهيم المنصوري مساعد القائد العام لشؤون البحث الجنائي، وأحمد رأفت نائب القنصل العام المصري، وجمال عبد اللطيف أحمد مساعد القنصل العام، والعميد يوسف العديدي مدير مركز شرطة المرقبات، ونائبه العميد عبد الحليم الهاشمي، والعقيد الدكتور صالح الحمراني نائب مدير الإدارة العامة للتميز والريادة، وعائشة الدربي مديرة مركز دبي لرعاية وتأهيل أصحاب الهمم في وزارة تنمية المجتمع، وعدد من الضباط.

وتهدف المبادرة، التي ينظمها مجلس مراكز الشرطة، بالتعاون مع مركز دبي لأصحاب الهمم، إلى عرض منتجات أصحاب الهمم، وإلقاء الضوء على قدراتهم وإمكاناتهم وابتكاراتهم ومنتجاتهم التي سيتم عرضها في جميع مراكز الشرطة، لمدة أسبوع في كل مركز.

وشكر سعادة السفير طارق عبد الحميد، القيادة العامة لشرطة دبي، لدعوتها لهم للمشاركة في إطلاق المبادرة، التي تساعد كثيراً في تنمية مهارات وقدرات هذه الفئة من المجتمع، متمنياً أن تكون مثل هذه القافلة في جميع الدول العربية.

وأوضح السفير طارق عبد الحميد، أن القيادة العامة لشرطة دبي، تؤكد بهذه الخطوة، أنها مؤسسة اجتماعية وليس أمنية وحسب، فهي دائماً تسهم في تطوير المجتمع، وتشارك في جميع فعالياته.

ومن جانبه، قال اللواء خليل المنصوري، إن هذه الخطوة، تأتي تماشياً مع السياسة الوطنية لتمكين أصحاب الهمم، وتنفيذاً للمبادرة الكريمة التي أطلقها سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي (مجتمعي... مكانٌ للجميع)، الرامية إلى تحويل دبي بالكامل إلى مدينة صديقة لأصحاب الهمم بحلول عام 2020، عبر دعم وتعزيز جهود الإمارة في مجال تمكين أصحاب الهمم.

وأكد اللواء المنصوري، أن شرطة دبي من أوائل المؤسسات التي تتبنى الجوانب المجتمعية والإنسانية في استراتيجيتها وخططها وبرامجها، مشيراً إلى أن الاهتمام بأصحاب الهمم، مسؤولية مشتركة من جميع الأفراد والمؤسسات، لتفعيل دورهم الاجتماعي، وضمان انتمائهم الوطني بمبدأ المساواة وتكافؤ الفرص.

تعليقات

تعليقات