تصنيف دواء لفرط الحركة ضمن «شبه المراقبة» - البيان

«صحة أبوظبي» تحذر من منتج غير مصرح به يستخدم كمنشط

تصنيف دواء لفرط الحركة ضمن «شبه المراقبة»

عممت دائرة الصحة ـ أبوظبي على جميع المنشآت الطبية ومقدمي الرعاية الصحية في الإمارة بأن يخضع دواء «أتوموكسيتين» فورا لكل متطلبات الوصف والصرف الخاصة بالأدوية شبه المراقبة، وعدم صرف الدواء الثاني إلا بوصفة طبية خاصة، بناء على قرار وزارة الصحة ووقاية المجتمع الخاص بتعديل طريقة صرف دواء «Atomoxetine» ودواء «Dapoxetine» حيث أصبح الأول من الأدوية شبه المراقبة (SCD) والثاني لا يصرف إلا بموجب وصفة طبية (POM).

وطالبت دائرة الصحة باتخاذ إجراءات معينة لدى وصف وصرف دواء «دابوكسيتين» حيث يقتصر وصف الدواء على الطبيب الأخصائي والاستشاري فقط كل في مجاله، وعلى الصيدلي الاحتفاظ بسند شراء الدواء لمدة عامين من تاريخ الاستلام، وكذلك يحتفظ الصيدلي بالوصفة الأصلية بعد الصرف داخل الصيدلية ولمدة عامين من تاريخ الصرف وذلك للتدقيق من قبل مفتشي دائرة الصحة.

يشار إلى أن «أتوموكسيتين» هو دواء يستخدم لمعالجة اضطراب نقص الانتباه مع فَرط النشاط لدى الأطفال والبالغين وتختلف آلية عمل هذا الدواء عن بقية الأدوية الأخرى المستخدمة لمعالجة فرط النشاط وفرط الحركة إذ يثبط أتوموكسيتين عملية الامتصاص الراجع للموصل العصبي «نورأبينفرين» في الدماغ، فيؤدي إلى ازدياد تأثيره على خلايا الدماغ.

وفي السياق نفسه، نبهت دائرة الصحة ـ أبوظبي، على خلفية التنويه الصادر من وزارة الصحة ووقاية المجتمع بوجود نسخ مزيفة من وسيلة طبية تستخدم في العمليات الجراحية يطلق عليها «Surgical snow hemostat» تم توريدها لإحدى المستشفيات في الدولة، ولم تتمكن الشركة الأصلية المصنعة للوسيلة من تحديد ورقم التشغيلة (KHB4431) ورقم الرمز (2083) في قاعدة البيانات لديهم، كما أثبتت الاختبارات التي أجريت من قبلهم بأن المنتج مزيف.

واشارت الدائرة إلى أنه لا يمكن ضمان الأداء والخواص الميكانيكية، والتوافق الحيوي، والتعقيم وسلامة المنتج لأنه ليس من تصنيع الشركة الأصلية (جونسون اند جونسون).

وطالبت دائرة الصحة المنشآت الصحية في إمارة أبوظبي بضرورة التحقق من المنتج المتوفر لديهم قبل استخدامه، وعند وجود اشتباه بكون المنتج مزيفا أو تم التأكد من تزييفه فيجب عزله ومنعه من الاستخدام، والتواصل مع الموزع المعتمد (تجارة فارما) والذي سيقوم باتخاذ الإجراءات اللازمة للتأكد من أصالة المنتج، وكذلك إبلاغ دائرة الصحة بمصدر «المنتج» إذا تم التأكد من كونه مزيفا، مشددة على أهمية شراء الوسائل الطبية من قبل الموزع المعتمد لضمان الحصول على منتجات أصلية معتمدة.

إلى ذلك، حذرت دائرة الصحة الجهة التنظيمية لقطاع الرعاية الصحية في أبوظبي من منتج غير مصرح به يستخدم كمنشط جنسي يطلق عليه «Kamagra Oral Jelly» يتم بيعه إلكترونيا ويشكل خطراً على الصحة.

وذكرت أن نتائج التحليل المخبرية أثبتت احتواء المنتج على مادة «السيلدنافيل» المعلن عنها على العبوة الخارجية للمنتج، حيث إن هذه المادة تستخدم لعلاج الضعف الجنسي لدى الرجال ولا يتم صرفها إلا بموجب وصفة طبية، علماً بأن هذا المنتج غير مسجل في وزارة الصحة ووقاية المجتمع بالدولة.

وأشارت دائرة الصحة إلى أن المنتجات الحاوية على مادة «السيلدنافيل» يجب أن تستخدم بناء على الاستشارة الطبية من قبل الطبيب المختص، ولا يجوز للأشخاص الذين يتناولون أي نوع من أدوية «النيترات» كالنيتروجلسرين استخدام مادة «السيلدنافيل» لإمكانية تسببها بحدوث هبوط حاد في ضغط الدم قد يهدد حياة المريض.

وأوصت الدائرة بتجنب استخدام المنتج والإبلاغ عن أي شكوى تتعلق بجودة أي منتجات صيدلانية، وكذلك الإبلاغ عن حدوث أي آثار جانبية.يشار إلى أن «كاماجرا أورال جيلي» المغشوش عبارة عن عبوة تحتوي على 7 أكياس بنكهة الفاكهة ويتم الترويج له عبر العديد من مواقع الإنترنت ومواقع التواصل الاجتماعي بأسعار تتراوح بين 250 و280 درهماً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات