كأس العالم 2018

«تخطيط الشارقة» توقّع وثيقة الالتزام بمراعاة السن

تنفيذاً لقرار صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجــــلس الأعلى حاكم الشارقة، بشأن تهيئة إمارة الشارقة للانضمام للشبكة العالمية للمــدن المراعية للسن، وقع المهندس خالد بن بطي المهيري، رئيس دائرة التخطيط والمساحة على وثيقة الالتزام بمراعاة السن التابعة للجنة العليا لمتابعــة انضمام الشارقة للشبكة العالمية للمدن المراعية للسن.

وأكد المهندس خالد بن بطي المهيري أن توقـــيع الدائرة على الوثيقة يأتي في إطار تحقيق رؤية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، نحو جعل إمارة الشارقة بيئة مثــالية مراعية للسن يحظى القاطــنون فيها بأفضل الخدمات.

وأضاف إن إمارة الشارقة تولي اهتماماً كبـــيراً ومميـــزاً بفئة المسنين، واتــخذت الكثير من الإجراءات لتحـــقيق الرفاهية لهم، ويأتي هذا القرار وتــلك التوصــــيات تتويــجاً لجهودها طــوال العقود الماضية في تحقيق رؤية حاكم الشارقة بتمــكينهم في المجتمع وتذليل كل العقبات التي تقف من وراء تنفيذ تلـــك الأهــداف الســـامية، بأن تكون الشارقة إمارة مثــلى لعـــيش الناس بكافة أعمارهم.

تثمين

وثمن جهود اللجنة العليا لمتابعة عضوية إمارة الشارقة للشبكة الدولية للمدن المراعية للسن برئاسة الشيخ سالم بن عبد الرحمن القاسمي رئيس مكتب سمو الــحاكم رئيس اللجنة، والتي تهدف إلى إيجاد بيئة مادية وصحية واجتماعية واقتصادية وحضارية، ومستدامة تتيح لكبار السن الاستفادة من مواردها بسهولة ويسر، ومشاركتهم بخبراتهم مع الجميع في تحقيق تنمية المجتمع، بما يلبي الطموحات المستـــقبلية لإمارة الشارقة.

وأشار إلى أن الدائــرة ستبذل قصارى جهدها لتحـــقيق ما جاء من التزامات في الوثيقة عبر تحـــقيق المزيد من وسائل الراحة الأساسية لكبار السن، وتطـــوير بنية الخدمات بالدائـــرة لتـــتلاءم مع استخدامات كبار السن، إضــافة إلى ابتكار وسائل جديدة تهــدف إلى تهيئة وتوفير البيئة المناسبة لهذه الفئة المجتمعية المهمة.

تعليقات

تعليقات