تحت رعاية محمد بن زايد

ذياب بن محمد يحضر العرس الجماعي لـ218 شاباً من أبناء الوطن في الظفرة

تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.. حضر سمو الشيخ ذياب بن محمد بن زايد آل نهيان رئيس دائرة النقل في أبوظبي، أمس، حفل العرس الجماعي الثالث عشر الذي ضم 218 عريساً من أبناء الوطن، ونظمه ديوان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة.

كما حضر الحفل الذي أقيم في حصن الظفرة بمنطقة الظفرة، فلاح محمد الأحبابي رئيس دائرة التخطيط العمراني والبلديات، وسلطان خلفان الرميثي وكيل ديوان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة، ومبارك بن قران المنصوري، وعدد من كبار المسؤولين بالدولة وأقارب العرسان وجمع غفير من المواطنين.

بدأ الحفل بوصول سمو الشيخ ذياب بن محمد بن زايد آل نهيان إلى أرض الاحتفال، حيث صافح سموه العرسان والتقط الصور التذكارية معهم، مهنئا ومباركا لهم بهذه المناسبة، ومتمنيا لهم حياة زوجية هانئة ملؤها الحب والمودة والألفة وتكوين أسرة سعيدة تكون نواة طيبة لمجتمع دولة الإمارات.

وشكر سموه القائمين على العرس الجماعي وأعضاء اللجنة المنظمة على ما بذلوه من جهد ساهم في نجاح الحفل ورسم الفرح والبهجة في نفوس الحاضرين.

من جانبهم أعرب المشاركون في العرس الجماعي عن سعادتهم برعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان لهذا العرس الجماعي الذي يأتي تعبيرا عن حرص قيادتنا الرشيدة على تقديم كافة أشكال الدعم لإقامة الأعراس الجماعية وتوجيهاتها بتسخير الإمكانيات المختلفة للراغبين بالزواج من أبناء الوطن، للتيسير عليهم ودعم حياتهم الاجتماعية بعيدا عن أعباء وتكاليف حفلات الزفاف وبما يعود بالخير عليهم وعلى وطنهم المعطاء.

وقدمت الفرقة الشعبية لوحات وأهازيج شعبية، كما قدم عدد من الشعراء قصائد شعرية متنوعة احتفالاً بهذه المناسبة.

تعليقات

تعليقات