«كهرباء دبي» تبحث تعزيز التعاون مع «التخطيط العمراني» في هونغ كونغ

سعيد الطاير متحدثاً خلال استقبال وفد إدارة التخطيط العمراني في هونغ كونغ | من المصدر

استقبل سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، في مقر الهيئة الرئيسي بدبي، وفداً رفيع المستوى من «إدارة التخطيط العمراني في هونغ كونغ»، ضم كلاً من تشان واي-شون ويلسون، مساعد مدير تخطيط المناطق الجديدة، وتشاو يات شونغ لورنس، مخطط عمراني رئيسي، وعدداً من كبار الموظفين.

وحضر اللقاء من جانب هيئة كهرباء ومياه دبي المهندس وليد سلمان، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع تطوير الأعمال والتميز، والدكتور يوسف الأكرف- النائب التنفيذي للرئيس لقطاع دعم الأعمال والموارد البشرية، وخولة المهيري، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع الاستراتيجية والاتصال الحكومي، والمهندس يوسف جبريل، النائب التنفيذي للرئيس -قطاع تخطيط الطاقة والمياه.

تعاون

وهدفت زيارة «إدارة التخطيط العمراني في هونغ كونغ» للهيئة إلى تعزيز التعاون بين الجهتين والتعرف على أفضل التجارب والخبرات والممارسات العالمية لدى الهيئة للإستفادة منها، بالإضافة إلى إجراء المقارنات المعيارية، حيث تعمل الهيئة على توفير خدمات الكهرباء والمياه وفق أعلى معايير التوافرية والاعتمادية والكفاءة، بما يحقق سعادة المتعاملين وكافة المعنيين.

وفي بداية الاجتماع رحب الطاير بالوفد الزائر مؤكداً على أهمية التعاون المثمر بين الجانبين في قطاعات الطاقة والمياه، مستعرضاً برامج وخطط ومشاريع الهيئة الهادفة إلى تحقيق رؤية القيادة الرشيدة في تعزيز ريادة دولة الإمارات العربية المتحدة عالمياً.

وذكر الطاير أن للهيئة نظرة شمولية للطاقة تراعي معالجة مسائل أمن الطاقة واستدامتها وكفاءتها وترشيد استهلاكها، كما أن لديها رؤية واضحة تتمثل في استراتيجية الطاقة النظيفة 2050، حيث تقوم بتأمين إمداداتها من خلال تنويع مزيج الطاقة، لتشمل الطاقة النظيفة لتوفير 7٪ من إجمالي إنتاج الطاقة في دبي من الطاقة النظيفة بحلول عام 2020، و25٪ بحلول عام 2030، و75٪ بحلول عام 2050، وقد أطلقت العديد من المشاريع والمبادرات لتحقيق هذا الهدف منها مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، الذي يعد أكبر مشروعات الطاقة الشمسية في العالم (في موقع واحد) لإنتاج الكهرباء، حيث ستبلغ طاقته الإنتاجية 5000 ميجاوات بحلول عام 2030.

وتطرق لاستراتيجية إدارة الطلب على الطاقة والمياه التي تهدف إلى خفض استهلاك الطاقة والمياه بنسبة 30٪ بحلول عام 2030. وقد أنشأت الهيئة شركة «الاتحاد لخدمات الطاقة» (اتحاد إسكو) لدعم تحسين كفاءة الطاقة عبر إعادة تأهيل أكثر من 30 ألف مبنى قائم.

تعليقات

تعليقات