افتتاح مكتب إسعاد المتعاملين في بلدية أبوظبي

المسؤولون والموظفون عقب افتتاح المكتب | من المصدر

افتتح فلاح محمد الأحبابي رئيس دائرة التخطيط العمراني والبلديات، أمس «مكتب إسعاد المتعاملين» في صالة خدمة المتعاملين في المقر الرئيس لبلدية مدينة أبوظبي بشارع الشيخ زايد بن سلطان، حيث تأتي هذه المبادرة سعياً من البلدية للارتقاء بخدمات المتعاملين ورفع مستوى رضاهم عن أدائها. وجاء ذلك بحضور مبارك عبيد خميس عبدالله الظاهري وكيل دائرة التخطيط العمراني والبلديات، وعلي خليفة القمزي القائم بمهام المدير العام لبلدية مدينة أبوظبي، وعدد من المديرين التنفيذيين ومديري الإدارات والموظفين.

ومن جانبه، أكد فلاح محمد الأحبابي أن هذه المبادرة تأتي ثمرةً طيبةً من ثمار الزيارة المباركة التي تفضّل وتكرّم بها صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس المجلس التنفيذي لبلدية مدينة أبوظبي وتوجيهات سموه الحكيمة بأهمية تعزيز التواصل مع المتعاملين وخدمة المجتمع بأفضل المستويات وأرقاها.

شفافية

على الصعيد ذاته أشار سيف بدر القبيسي المدير العام لبلدية مدينة أبوظبي، أن البلدية تنتهج سياسة شفافة وواضحة في علاقتها مع المتعاملين، ويتجلى ذلك من خلال سياسة الأبواب المفتوحة، ونحن نشجع الموظفين ونحفزّهم بشكل مستمر على ضرورة تعزيز العلاقات المميزة مع المتعاملين وإبداء أرقى أساليب التعامل، والاستماع إليهم والأخذ بآرائهم واقتراحاتهم، والعمل قدر الإمكان على تلبية متطلباتهم بما يتفق مع القوانين واللوائح.

وأضاف: هذه المبادرة المتمثلة بافتتاح مكتب إسعاد المتعاملين تأتي تأكيداً على أهمية الارتقاء المستمر في خدمة المتعاملين وتحقيق السعادة والإيجابية في أداء المؤسسات الحكومية، مشيراً أن الوعد الذي قطعناه على أنفسنا أمام صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس المجلس التنفيذي، يشكل دافعا وحافزا إيجابيا لنا لبذل المزيد من المبادرات التطويرية .

رفع نسبة رضا المتعاملين

أكد عمر الهامشي مدير إدارة خدمة المتعاملين في بلدية مدينة أبوظبي على سعي بلدية مدينة أبوظبي لرفع نسبة رضا المتعاملين عن الخدمات المقدمة من قبل البلدية إلى ما يتجاوز 90% خلال العام الحالي، بعد أن وصلت العام الماضي إلى 86%.

وأشار إلى أن البلدية تقدم 331 خدمة عبر مراكز خدمة العملاء في 7 قطاعات مختلفة، ومن خلال مكتب إسعاد المتعاملين سيتم دراسة كل شكوى على حدة والتعامل معها لإجراء التحسينات الجذرية على مسار تقديم الخدمات المختلفة، وسيكون هناك زمن للحل التصحيحي للشكوى .

تعليقات

تعليقات