#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

التقى مجلس إدارة جائزة الصحافة العربية وأثنى على جهود الأعضاء

محمد بن راشد: الصحافة حلقة وصل بين المسؤول والجمهور تعزز بناء المستقبل

محمد بن راشد خلال اللقاء بحضور مكتوم ومنصور وأحمد بن محمد ومنى المري وضياء رشوان ومنى بوسمرة ومحمد الحمادي وخالد المعينا وسوسن الشاعر ومحمد النغيمش | تصوير: سيف محمد ومحمد هشام

أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، أن جائزة الصحافة العربية تحتفي بالتميز وهو النهج الذي سارت عليه دولة الإمارات منذ تأسيسها، وأنها تعبر عن مدى التقدير الذي توليه الدولة لقطاع إعلامي بالغ الأهمية وهو قطاع الصحافة بما يتمتع به من عراقة وقدرة على التأثير، على الرغم من ظهور أشكال إعلامية جديدة.

جاء ذلك لدى لقاء سموه أمس في دبي، أعضاء مجلس إدارة جائزة الصحافة العربية، حيث أثنى سموه على الأداء الطيب للمجلس، والذي انعكس على المستوى الرفيع الذي وصلت إليه الجائزة، وذلك في مواصلة لما قدمته المجالس السابقة من جهد متكامل في كافة فصوله ليتم ترجمته إلى ثقة كبيرة يضعها المجتمع الصحافي العربي في الجائزة كأهم محفل للاحتفاء بأصحاب الفكر الخلاق والإنتاج المبدع في مجال الصحافة العربية. وأضاف صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، رعاه الله، أن الصحافة على تنوع قوالبها، سواء كانت مطبوعة أم إلكترونية، لا تزال تحتفظ بمكانتها كعنصر فاعل ومؤثر في منظومة العمل الإعلامي بما لها من قدرة على الرصد والمتابعة والتحليل وتسليط الضوء على مكامن القوة ونقاط الضعف، إن وجدت، في المجتمع، وإيجاد حلقة وصل مهمة بين المسؤول والجمهور، لتظل الصحافة أحد عناصر الدعم الأساسية للشعوب في مسيرتها نحو المستقبل.

محمد بن راشد في حديث مع منى المري

 

سموه خلال اللقاء بحضور أحمد ومنصور بن محمد ومنى المري

 

محمد بن راشد ومنى المري خلال اللقاء

 

وأعرب سموه عن أمنياته لمجلس الإدارة الذي يضم في عضويته نخبة من القامات الصحافية العربية والإماراتية بالتوفيق في مهمتهم خلال المرحلة المقبلة، في ضوء الأهداف الرئيسية التي تأسست عليها الجائزة، ومواصلة العمل على تعزيز المكانة الرفيعة التي وصلت إليها ضمن أهم منصات التكريم الصحافي على مستوى العالم، بفضل المنهج الدقيق الذي تم وضعه للجائزة، والأسلوب الاحترافي الذي تتم من خلاله عمليات التحكيم وفق مجموعة من المعايير المهنية الدقيقة التي منحت الجائزة ثقة واحترام العاملين في ميدان الصحافة في مختلف أنحاء المنطقة العربية، وكذلك المؤسسات الصحافية العربية العاملة من خارج المنطقة.

محمد بن راشد ومكتوم وأحمد بن محمد خلال اللقاء بحضور منى المري ومنى بوسمرة وضياء رشوان وخالد المعينا ومحمد النغيمش

 

 

نائب رئيس الدولة خلال اللقاء بحضور منى المري ومنى بوسمرة وضياء رشوان وخالد المعينا وسوسن الشاعر ومحمد النغيمش

 

حضر اللقاء سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي، وسمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة، وسمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، وضياء رشوان، رئيس مجلس إدارة جائزة الصحافة العربية ومنى غانم المري، الأمين العام للجائزة، وأعضاء مجلس إدارة الجائزة.

محمد بن راشد خلال اللقاء

 

ومن جانبه، تقدم ضياء رشوان، رئيس مجلس إدارة الجائزة، وبالنيابة عن جميع أعضاء المجلس، بكل الشكر والعرفان لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، راعي جائزة الصحافة العربية للعناية الكبيرة التي يوليها سموه للإعلام بصورة عامة والصحافة على وجه الخصوص، وهو الاهتمام الذي تترجمه العديد من الشواهد من أبرزها جائزة الصحافة العربية ومنتدى الإعلام العربي اللذان يعدان اليوم من أهم وأبرز الفعاليات المعنية بالإعلام، وتحفيزه وتطويره عبر النقاش والتكريم والحفاوة بالمتميزين في مضماره من خلال قطاع مهم وهو قطاع الصحافة.

مكتوم وأحمد ومنصور بن محمد

 

 

محمد يوسف وغسان طهبوب وميثاء بوحميد وعبد الناصر النجار وسامي الريامي ومحمد الحمادي ورائد برقاوي

 

معايير

وأكد رشوان التزام المجلس بالحفاظ على المعايير المهنية الرفيعة التي تتبعها الجائزة في اختيار وتكريم الكوادر الصحافية العربية المبدعة والمتميزة من مختلف أنحاء المنطقة والعالم، ومضاعفة العمل وفق رؤية صاحب السمو راعي الجائزة وصاحب فكرة تأسيسها، لتكون دائماً حافزاً للاجتهاد في الإبداع، ودافعاً للتنافس الشريف في رواق العمل الصحافي، وبما يعود بالخير في نهاية المطاف على القارئ والمتلقي بمنتج صحافي على درجة عالية من الامتياز والتفرد.

تعليقات

تعليقات