عبدالله بن زايد يترأس اجتماع حوار السياسات بين الإمارات واليابان

ترأس سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي الاجتماع الأول لـ «حوار السياسات بين دولة الإمارات واليابان» والذي يأتي تماشيا مع مذكرة التفاهم بشأن مشاورات السياسات والتي تم توقيعها خلال زيارة سموه لليابان مطلع أبريل من العام 2017.

ناقش الاجتماع سبل تطوير وتعزيز العلاقات الثنائية بين دولة الإمارات واليابان في المجالات كافة. وأكد سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان حرص دولة الإمارات على تعزيز أوجه التعاون المشترك مع اليابان في شتى المجالات.

ومن جانبه أكد تارو كونو وزير خارجية اليابان - الذي ترأس جانب بلاده في الاجتماع - العلاقات المتميزة التي تربط دولة الإمارات واليابان والحرص المستمر على تعزيزها في شتى المجالات.

وأكد سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان أن الشراكة القائمة بين شركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك» وشركة إنبكس اليابانية ما هي إلا خطوة أخرى تجاه علاقة ثنائية أكثر متانة وقوة ومتعددة المجالات بين البلدين.

تعزيز التعاون

إلى ذلك، التقى سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي كلاً على حدة كين سايتو وزير الزراعة والغابات والثروة السمكية الياباني، وإيتسونوري أونوديرا وزير الدفاع الياباني، وهيروشيغيه سيكو وزير الاقتصاد والتجارة والصناعة الياباني. وجرى خلال اللقاء - الذي عقد في إطار الزيارة الرسمية التي يقوم بها سموه إلى اليابان- بحث علاقات التعاون المشترك التي تجمع بين دولة الإمارات واليابان والسبل الكفيلة بتعزيزها في المجالات الزراعية والأمن الغذائي. وأكد سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان - خلال اللقاء - الحرص على تعزيز أوجه التعاون المشترك مع اليابان في المجال الزراعي والأمن الغذائي.. مشيراً إلى أن دولة الإمارات عينت مؤخراً وزيرة دولة معنية بشؤون الأمن الغذائي.. مشيداً سموه بحجم التطور الذي يشهده القطاع الزراعي في اليابان.

تعليقات

تعليقات