شرطة عجمان تناقش مبادرات مؤشر زمن الاستجابة

ناقش الاجتماع التنسيقي لفريق المؤشر الوطني لمعدل زمن الاستجابة الذي عقد برئاسة اللواء الشيخ سلطان بن عبدالله النعيمي القائد العام لشرطة عجمان، المبادرات الاستراتيجية التي تعزز وتدعم تحقيق نتائج مؤشر زمن الاستجابة وصولاً إلى تحقيق الدولة للمركز الأول عالمياً بحلول 2021 في تحقيق هذا المؤشر.


حضر الاجتماع- الذي عقد في قاعة التميز بمعهد تدريب الشرطة بشرطة عجمان- العميد سالم أحمد المزروعي نائب القائد العام لشرطة أم القيوين والعميد محمد راشد بن نايع نائب القائد العام لشرطة الفجيرة، والعميد عبدالله مبارك بن عامر نائب القائد العام لشرطة الشارقة والعميد عبدالله أحمد الحمراني نائب القائد العام لشرطة عجمان بجانب عدد من ضباط القيادات الشرطية وشرطة عجمان تحقيقاً للهدف الاستراتيجي لوزارة الداخلية المتمثل بتعزيز الأمن والأمان وتحقيق سعادة المتعاملين حول الخدمات المقدمة.


وتم مناقشة أهمية نشر ثقافة الاستجابة لجميع المعنيين من الجمهور الداخلي والخارجي وتقييم المنهجيات وتطبيقات المبادرات التطويرية وفق مؤشرات الأداء والخبرات العالمية الناجحة وأفضل الممارسات، التي تم تطبيقها منها لتقليل زمن الاستجابة بالإضافة إلى مجالات التطوير والتنمية الواردة في تقارير التقييم الذاتي للمؤشر الوطني زمن الاستجابة.


دراسة
وأكد اللواء سلطان النعيمي أهمية دراسة وتقييم المعايير والمفاهيم ذات الصلة بالتخطيط الاستراتيجي ومنهجيات تنفيذ المبادرات وربطها بالأهداف الإستراتيجية المحددة، لافتاً إلى أن منهجية الأداء ووضوح المفاهيم يضمن دقة المعلومات التي ترتكز عليها الخطط والتطبيقات التي تؤثر بشكل مباشر على سير العمل ما يعزز تخفيض زمن الاستجابة.


شكر
وشكر القائد العام لشرطة عجمان- في ختام الاجتماع - أعضاء فريق المؤشر الوطني لمعدل زمن الاستجابة على الجهود المبذولة، متمنياً لهم التوفيق والسداد في أداء مهامهم.

تعليقات

تعليقات