«هايبرلوب» من العين إلى دبي في 7 دقائق

نظمت جامعة الإمارات العربية المتحدة وبالتعاون مع هيئة الطرق والمواصلات في دبي ندوة تعريفية بعنوان «مشروع الهايبرلوب –ون»، وهو النسخة الجديدة من قطار تصل سرعته إلى 1200 كيلو متر في الساعة، وذلك عند اطلاق خدماته في العام 2021 لشركة «هايبرلوب ون» بهدف التعرف على مستقبل صناعة المواصلات في العالم أو ما يعرف بثورة المواصلات في عصر الثورة الصناعية الرابعة، وأوضح المشاركون في الندوة أنه بإمكان الركاب عند انطلاق القطار الوصول من العين إلى دبي في 7 دقائق فقط.

وأوضحت الدكتورة نعيمة الدرمكي من كلية الهندسة، بأن هذه الندوة التعريفية لمشروع الهايبرلوب –ون تهدف بالدرجة الأولى إلى فتح آفاق جديدة بين صناعة النقل وجامعة الإمارات عبر تشجيع التعاون المشترك في مجالات عدة أهمها التدريب العملي لطلبة كلية الهندسة، وتعزيز فرص البحث لإعداد كوادر وطنية مؤهلة قادرة على مواجهة تحديات المستقبل لقطاع هندسة النقل والمواصلات والتغيرات العلمية والتقنية المتسارعة في هذا القطاع الحيوي الهام في عصر الثورة الصناعية الرابعة.

والعمل على مواكبة تلك التحولات بإيجاد حلول علمية عملية قادرة على تلبية حاجات الدولة والمجتمع بتوفير السبل الحديثة والأكثر تطوراً في عالم النقل والمواصلات. وبدوره قدم كولين ريس –نائب مدير شركة «فيرجن –ون» بالولايات المتحدة الأميركية، شرحاً علمياً تفصيلياً تناول فيه مسيرة ثورة المواصلات، ورؤية الشركة المستقبلية للارتقاء بدور قطاع النقل والمواصلات حول العالم والتسلسل الزمني له.

وأوضح كولين أنه خلال السنوات القليلة القادمة، وبفضل هذا التصميم العلمي وفق أعلى التقنيات، يمكن من خلاله الوصول في غضون 9 دقائق من دبي إلى أبوظبي، وفي غضون 7 دقائق من مدينة العين إلى مدينة دبي، بمعدل زمني تتطور معه التقنيات الحديثة في تطور مسيرة العمل المتسارع في هذا المشروع، وبفضل هذا التصميم سيتمكن الركاب من السفر في وقت أقل ما يحقق العديد من الميزات التي سيحفل بها المستقبل.

تعليقات

تعليقات