طارق بن خادم:تكامل جهود التوطين واجب وطني

أكد الدكتور طارق سلطان بن خادم رئيس دائرة الموارد البشرية في الشارقة الاهتمام الكبير الذي توليه الدائرة لتعزيز ودعم استراتيجيات التوطين وضخ الكوادر الوطنية المؤهلة والمنتجة إلى قطاعات العمل الخاص، ليكونوا المرآة العاكسة لمختلف النجاحات التي تحققتها الدولة في المجالات المختلفة، لافتاً إلى ضرورة تكاتف جهود الجميع من جهات حكومية ومؤسسات القطاع الخاص لدعم الكوادر الوطنية باعتبارها واجباً وطنياً ومسؤولية اجتماعية.

جاء ذلك على هامش زيارته لليوم المفتوح للتوظيف في قطاع مراكز الخدمة الذي نظمته وزارة الموارد البشرية والتوطين في نادي الغولف والرماية بالشارقة بهدف تعزيز تكاتف جهود التوطين مع الجهات المعنية على مستوى الدولة.

وأشاد ابن خادم بجهود الوزارة في الاهتمام بملف التوطين الذي تضعه الدولة على قائمة أولوياتها وتبني منهجيات التوطين النوعي في القطاع الخاص وتطبيق السياسات والبرامج المحفزة للمؤسسات والشركات للتفاعل مع خطط التوطين فضلاً عن جهودها في تعزيز الشراكات مع الجهات الحكومية الاتحادية والمحلية في هذا الشأن.

وأشار إلى حرص الدائرة على دعم جميع السياسات والجهود التي تقوم بها مختلف الجهات في مجال توظيف القوى الإماراتية العاملة تطبيقاً لرؤية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة بتسخير كل الجهود في استثمار الكوادر الوطنية وتعزيز مشاركتها وتوظيف قدراتها في سوق العمل من أجل تحقيق استقرارها الأسري والاجتماعي.. مؤكداً أهمية المشاركة في جميع الأنشطة والفعاليات الداعمة للتوطين تعزيزاً لتكامل الجهود المشتركة في التوظيف.

تعليقات

تعليقات