خبراء: الإمارات تتبوّأ مكانة ريادية في اعتماد الذكاء الاصطناعي

أكد خبراء أن الروبوتات من عوامل التمكين الرئيسية في رؤية الإمارات 2021، مشيرين إلى أن دولة الإمارات تتبوأ مكانة ريادية في اعتماد الذكاء الاصطناعي والروبوتات كخطة استراتيجية لتحقيق النمو الاقتصادي على المدى الطويل، والارتقاء بجودة الحياة.

جاء ذلك خلال جلسات المنتدى الدولي الأول للروبوتات الذكية: التحكم الذاتي والرؤية 2018، والذي انطلق أمس في جامعة نيويورك أبوظبي، بمشاركة واسعة من الخبراء والمتخصصين.

وأضافوا أن جائزة الإمارات للروبوت والذكاء الاصطناعي تعكس جهود الدولة لخدمة الإنسانية، باعتبارها إحدى الجوائز والمبادرات المرموقة التي تدعم الأبحاث والتطوير في الذكاء الاصطناعي والروبوتات، والالتزام بالاستراتيجية الإماراتية الوطنية للابتكار.

ويناقش المنتدى الذي ينظمه معهد جامعة نيويورك أبوظبي، مركز الحوار الفكري المتميز، العديد من القضايا المهمة منها تحديات تعايش البشر مع الروبوت.

ويجمع المنتدى نخبة من الباحثين لمناقشة مستوى تطور الروبوتات الذكية، حيث تم تخصيص جهود مكثفة في مجال الأبحاث للتحقيق في تطور الروبوتات الذكية والبحث في التحديات الأساسية التي تواجه تعايش البشر مع الروبوتات.

ويتضمن المنتدى محاضرتين و18 عرضاً تقديمياً في مجال الروبوتات والذكاء الاصطناعي والتشغيل التلقائي والرؤية الحاسوبية تحت إشراف نخبة من الخبراء المتخصصين في هذه المجالات.

ويسعى المنتدى إلى استقطاب نخبة من أبرز الباحثين في العديد من المجالات المتكاملة، وتعزيز سبل التعاون.

كما تناولت المناقشات ضرورة نشر الوعي المعرفي بعلم الروبوت والذكاء الاصطناعي.

 

تعليقات

تعليقات