#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

العاهل الأردني عبّر عن تقدير بلاده لمواقف الإمارات الإنسانية والوطنية

عبد الله الثاني يستعرض وحمدان بن راشد تعزيز العلاقات

■ عبدالله الثاني خلال استقباله حمدان بن راشد بحضور راشد بن حمدان وفيصل بن الحسين وفيصل الفايز | تصوير: سيف محمد

استقبل الملك عبد الله الثاني بن الحسين، عاهل المملكة الأردنية الهاشمية الشقيقة، بقصر الحسينية في العاصمة عمّان، سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي وزير المالية، الذي نقل إليه تحيات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وتمنياتهما للملك عبد الله الثاني دوام الصحة والعافية، وللشعب الأردني الشقيق اطراد التقدم والرخاء.

وتبادل سموه والعاهل الأردني الحديث عن العلاقات الأخوية بين البلدين والشعبين الشقيقين، وسبل تعزيزها بمختلف المستويات بما يخدم مصالحهما المشتركة.

وأعرب العاهل الأردني عن تقدير بلاده ملكاً وحكومة وشعباً لمواقف دولة الإمارات الإنسانية والوطنية رئيساً وحكومة وشعباً تجاه الأردن الذي يحرص على تقوية الروابط القوية بين البلدين والشعبين الشقيقين وتعزيز التعاون بينهما في المجالات كافة، وبناء شراكة استثمارية تعود بالخير والنفع على الجانبين.

وأقام ملك الأردن مأدبة غداء لسمو الشيخ حمدان بن راشد والوفد المرافق له حضرها عدد من المسؤولين الأردنيين.

وكان سمو نائب حاكم دبي وزير المالية وصل إلى عمّان في وقت سابق أمس، في زيارة أخوية للأردن تلبية لدعوة من الملك عبد الله الثاني، وكان في استقباله بمطار الملكة علياء الأمير فيصل بن الحسين، ومطر سيف سليمان الشامسي، سفير الدولة لدى المملكة الأردنية الهاشمية.

ومن جانب آخر، التقى سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي وزير المالية، في العاصمة الأردنية عمّان بعد ظهر أمس، فيصل الفايز، رئيس مجلس الأعيان الأردني، الذي كان في استقبال سموه والوفد المرافق له بمقر المجلس.

وألقى الفايز كلمة ترحيبية بزيارة سموه، أشاد فيها بالعلاقات الأخوية التي تربط دولة الإمارات العربية المتحدة والأردن، وعبّر عن تقديره لوقوف دولة الإمارات رئيساً وحكومةً وشعباً ومؤسسات خيرية وإنسانية، إلى جانب الأردن لتمكينه من توفير الحياة الكريمة للاجئين السوريين على الأراضي الأردنية الذين يجدون كل الدعم والمساندة من قبل المؤسسات الإنسانية والخيرية في دولة الإمارات، مما كان له الأثر الإيجابي في التخفيف عن كاهل الأردن، وتوفير حياة آمنة لهؤلاء اللاجئين.

وأعرب عن أمله في أن تشهد المرحلة المقبلة تعاوناً أوسع بين البلدين في قطاع الاستثمارات، وأكد أن الأردن يفتح أبوابه لكل المستثمرين الإماراتيين في بلدهم الثاني.

ومن جانبه، أعرب سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم عن سعادته بزيارة الأردن، ولقائه الملك عبد الله الثاني عاهل المملكة الأردنية الهاشمية والمسؤولين الأردنيين، مؤكداً دعم دولة الإمارات العربية المتحدة للأردن الشقيق، بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

تعليقات

تعليقات