سالي حسن.. إصرار قادها لاحتراف الصيدلة - البيان

أصحاب الهمم

سالي حسن.. إصرار قادها لاحتراف الصيدلة

أصيبت بخلع ولادي في ساقيها منذ الطفولة، لكنها أكملت مشوارها وتغلبت على إعاقتها الجسدية بالإصرار والعزيمة، فاستطاعت أن تتحدى ذلك بالمثابرة والنجاح والجهد المتواصل.. إنها سالي حسن التي تخرجت من جامعة الشارقة عام 2016 تخصص صيدلة، وأصبحت صيدلانية مميزة باحتراف، تعرف كنه الدواء وأسراره وكيفية صناعته وصرفه.

تمكنت سالي من اجتياز الصعاب التي واجهتها في سني دراستها الأولى ابتداء من المرحلة الابتدائية مروراً بالإعدادية والثانوية، ثم المرحلة الجامعية، وكانت والدتها عوناً وسنداً لها.

فمن خلالها تحدت كافة الصعاب التي واجهتها، ولعل أبرزها الدراسة الجامعية، إذ كانت الدراسة بكاملها في قسم الصيدلة باللغة الإنجليزية، فتحدت الصعاب، وخصصت 3 ساعات يومياً لتقوية اللغة الانجليزية، جالسة على الحاسوب متنقلة من برنامج الى آخر وحصلت على (الآيلتس) الذي كان يشكل تهديداً لها، إما بمواصلة الدراسة في الجامعة أم تركها، فتحدت كل الظروف المحيطة.

وتمكنت من التخرج في جامعة الشارقة، ثم الانخراط في العمل بصيدلية مستشفى الجامعة فوجدت الدعم والمساندة من الكادر الفني العامل بالصيدلية، إضافة إلى الدعم من مركز الموارد المخصص لأصحاب الهمم في بالجامعة، فوفر لها التدريب اللازم في مستشفى القاسمي والكويت ومركز الرفاع الطبي، فاكتسبت الخبرات العلمية التي أعانتها في مشوارها العملي باقتدار.

أطلقت سالي خيالها وحلمها إلى أبعـد مـدى حتى حققت مرادها وأحلامها، فتطمح في إكمال دراستها ونيلها درجة الماجستير في علوم الصيدلة التي تعشقها، كما أنها تعشق هواية لعبة الشطرنج وقراءة القصص وكل ما يتعلق بالجديد في عالم الأدوية.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات