دعوة إلى فرض قوانيــن صارمــة للحفاظ على صحة المجتمع - البيان

دعوة إلى فرض قوانيــن صارمــة للحفاظ على صحة المجتمع

صورة

أكد طلبة طب ضرورة ارتداء الزي الطبي داخل المرافق الصحية فقط، وعدم الخروج به إلى الأسواق والمنازل لما يشكله من خطورة على صحة أفراد المجتمع، داعين إلى ضرورة فرض قوانين صارمة تمنع ارتداءه خارج المنشآت الطبية وبالتالي الحد من انتشار العديد من الأمراض السارية والمعدية.

ميكروبات خطيرة

وقال أيهم زيباري معيد وطالب دراسات عليا بكلية طب الأسنان في جامعة عجمان إن خروج طالب الامتياز بالمعطف الطبي بعد إجراء العمليات الجراحية الخفيفة إلى الساحات العامة وبين ردهات الجامعة من الممكن أن ينقل العدوى إلى المرضى في حال رجوعه مرة ثانية إلى العيادات، لأن الزي سيتلوث بالبكتيريا وبالتالي سيحمل ميكروبات خطيرة من ضمنها التهاب الكبد الوبائي.

وبين أنه يتم إلزام الطلبة المتدربين بارتداء زي بلاستيكي عند دخولهم للعيادات، داعياً إلى وجود قوانين صارمة تمنع ارتداءه خارج المنشآت الطبية.

تعقيم

وأكدت الدكتورة مرام ماجد طالبة الامتياز بكلية طب الأسنان في جامعة عجمان أنها ملتزمة بارتداء المعطف الطبي فقط داخل عيادات الأسنان، كما أنها حريصة على عدم اصطحابه إلى المنزل حتى لا تنتقل بعض الميكروبات التي قد تكون عالقة به إلى الأسرة.

وبينت أنها من خلال تعاملها مع مرضى أسنان تلاحظ أن المعطف الطبي قد يتلوث بالدماء، لذلك لا بد من تركه وحفظه داخل غرف معقمة داخل العيادات حتى لا يكون عرضة لنقل الأمراض وبالتالي إصابة أبرياء أصحاء، لافتة إلى أن العدوى المنقولة عبر الهواء يمكن أن تنتقل عن طريق الزي الطبي وخلافه من معدات الوقاية الشخصية إذا لم يتم اتخاذ الحذر الكامل ما يشكل خطراً كبيراً على صحة الأفراد.

تباهٍ

وفي السياق ذاته قالت ديانا شهاب دكتورة امتياز إن خطورة لبس الزي الطبي خارج أسوار العيادات تتمثل في نقله الجراثيم والميكروبات الضارة إلى المكان الذي يذهب إليه الطبيب، فيشكل خطورة على المجتمع بأكمله نتيجة لانتقال العدوى لأحد أفراده وبالتالي يتوسع نطاق العدوى.

ولفتت إلى أنه يجب الابتعاد عن الممارسات السلبية، ومنها قيام البعض من ممارسي المهن الصحية والدارسين في المجال الطبي بالخروج من أماكن العمل أو الجامعات بالزي الطبي، حيث أصبح بالنسبة إليهم ممارسة للتباهي في الأماكن العامة، كالمساجد والأسواق والمؤسسات التربوية والبرامج واللقاءات التلفزيونية والمؤتمرات والندوات خارج نطاق المنشآت الصحية والتعليمية.

الأطفال عرضة

وأفادت ياسمين غيث طبيبة الامتياز بكلية طب الأسنان في جامعة عجمان أن إدارة الكلية تمنع طلبة الامتياز من الدخول إلى عيادات الأسنان إلا بعد التأكد من ارتدائهم للمعطف الطبي والزي الأزرق حفاظاً على صحتهم وصحة المرضى الذين يتلقون العلاج.

وذكرت أن التجول بالمعطف داخل الأسواق ينقل العدوى سريعا في حال تلوث الزي، وبالتالي قد يكون الأطفال أكبر شريحة معرضة للعدوى، كما أن من أهم أسباب العدوى المكتسبة في المستشفيات هي تزايد أعداد المرضى والازدحام في المستشفيات وضعف الجهاز المناعي للمرضى، إضافة إلى تزايد قدرة البكتيريا على مقاومة المضادات الحيوية نتيجة سوء استخدام هذه المضادات خاصة أن المعطف الطبي قد يكون ملوثة أكمامه وجيوبه بالميكروبات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات