بتكلفة مليار و360 مليون درهم

(طرق دبي) ترسي عقد المرحلتين 1و2 من مشروع الطرق المؤدية لـ إكسبو

صورة

تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي (رعاه الله)، بالبدء الفوري في تنفيذ مشاريع الطرق وأنظمة النقل المتعلقة بتلبية متطلبات استضافة إمارة دبي لمعرض إكسبو 2020، لضمان انسيابية الحركة المرورية، التي تخدم زوار المعرض وخدمة المشاريع المستقبلية في المنطقة، أرست هيئة الطرق والمواصلات، عقدي المرحلتين الأولى والثانية من مشروع تطوير شبكة الطرق المؤدية لمعرض إكسبو، وتتضمن تطوير شارع جبل علي لهباب وتقاطعه مع شارع الشيخ محمد بن زايد، وتنفيذ جسور على شارع الشيخ محمد بن زايد لخدمة الحركة المرورية من وإلى موقع معرض إكسبو 2020، بتكلفة مليار و360 مليون درهم.

وأكد مطر الطاير المدير العام ورئيس مجلس المديرين في هيئة الطرق والمواصلات أن مشروع تطوير شبكة الطرق المؤدية لمعرض إكسبو، يعد أحد أضخم مشاريع الطرق التي تنفذها الهيئة حالياً لتلبية متطلبات استضافة إمارة دبي لمعرض إكسبو 2020، ونظراً لضخامة المشروع، فقد تم تقسيمه إلى ست مراحل، لإنجاز جميع الأعمال في الفترة الزمنية المحددة، وقبل فترة كافية من افتتاح معرض إكسبو.

وقال الطاير : تشمل المرحلة الأولى من المشروع تحويل الدوار القائم حالياً على تقاطع شارع الشيخ محمد بن زايد مع شارع جبل علي لهباب، إلى تقاطع مجسر يوفر حركة مرورية حرة في كل اتجاه، حيث سيتم توسعة ورفع شارع جبل علي لهباب من خلال تنفيذ جسرين بسعة ستة مسارات في كل اتجاه مع توفير حركات الالتفاف والوصلات الحرة لتأمين انسيابية الحركة المرورية من شارع الشيخ محمد بن زايد باتجاه إمارة أبوظبي والعكس، وكذلك الحركة المرورية من شارع جبل علي لهباب باتجاه شارع الشيخ زايد، إلى جانب تسهيل الحركة المرورية القادمة من جبل علي لهباب شمالا إلى شارع الشيخ محمد بن زايد باتجاه دبي ومن شارع جبل علي لهباب جنوباً إلى شارع الشيخ محمد بن زايد باتجاه أبو ظبي، مشيراً إلى أن المرحلة الأولى تشمل أيضاً تنفيذ أعمال طرق بطول 27 كيلومترا على شارع جبل علي لهباب، وتوسعة شارع جبل علي لهباب من أربعة مسارات إلى ستة مسارات في كل اتجاه، وإنشاء طرق خدمة في كلا الاتجاهين، وتنفيذ أربعة جسور  في أجزاء منه، وذلك لتوفير الحركات المرورية، من وإلى شارع جبل علي لهباب باتجاه موقع المعرض.

وأضاف: تشمل المرحلة الثانية من مشروع تطوير الطرق المؤدية لموقع معرض إكسبو تنفيذ تقاطعين مجسرين على شارع الشيخ محمد بن زايد لتأمن حركة الدخول والخروج من وإلى موقع المعرض، إضافة إلى أعمال طرق بطول 16 كيلومترا، ويشمل التقاطع الأول (تقاطع اكسبو) تنفيذ جسرين بسعة إجمالية ستة مسارات، لخدمة الحركة المرورية القادمة من دبي والشارقة والإمارات الأخرى، لدخول مواقف المركبات في موقع معرض إكسبو 2020،  كما سيتم تنفيذ  جسرين بسعة مسارين لخدمة الحركة المرورية القادمة من أبوظبي باتجاه المعرض، وتنفيذ جسر بسعة مسارين لخدمة حركة خروج المركبات من المعرض إلى شارع الشيخ محمد بن زايد باتجاه أبو ظبي، أما التقاطع الثاني (تقاطع مطار آل مكتوم)فيشمل تنفيذ جسر بسعة ثلاثة مسارات لخدمة الحركة المرورية القادمة من دبي والشارقة والإمارات الأخرى باتجاه موقع المعرض، وتنفيذ جسر بسعة مسارين لخدمة حركة خروج المركبات من المعرض باتجاه أبو ظبي، إلى جانب تنفيذ أعمال طرق سطحية، لتسهل حركة الالتفاف من وإلى أبوظبي، وإنشاء طرق خدمية على جانبي شارع الشيخ محمد بن زايد.

وأكد مطر الطاير أن هيئة الطرق والمواصلات وضعت خطة متكاملة لتلبية متطلبات استضافة دبي لمعرض إكسبو 2020، وتحقيق تنقل آمن وسهل لزوار المعرض وفعالياته، فإلى جانب تطوير شبكة الطرق والتقاطعات اللازمة لخدمة المعرض، تتضمن الخطة تنفيذ (مسار 2020) لتمديد الخط الأحمر لمترو دبي من محطة «نخيل هاربر أند تاور» إلى موقع معرض إكسبو 2020 بطول 15 كيلومتراً، وكذلك تطوير خطوط وأنظمة النقل الجماعي اللازمة لخدمة المعرض، وتشمل توفير خطوط لنقل زوار المعرض بحافلات صديقة للبيئة من نقاط تجمع رئيسة في إمارة دبي، إلى موقع المعرض، وتوفير مركبات الأجرة المطلوبة لخدمة زوار المعرض، وتوفير المواقف اللازمة لها وتنظيم حركتها، وتم في العام الماضي افتتاح مركز التحكم الموحد لأنظمة النقل والطرق، الذي يعد أحد أكبر وأحدث مراكز التحكم في العالم، من حيث توظيف التقنيات الذكية، وقدرته على التحكم والسيطرة والتكامل بين جميع وسائل النقل المختلفة الحالية والمستقبلية، والتخطيط السليم للتنقل لمواجهة تحديات النقل المختلفة في الإمارة.

كلمات دالة:
تعليقات

تعليقات