مجلس الطوية في العين يطلق مبادرة «للوطن نمشي»

أطلق مجلس الطوية في منطقة العين مساء أمس الأول مبادرة مجتمعية تحت عنوان «للوطن نمشي» بمشاركة شتى الشرائح المجتمعية وبواقع 300 شخص مشارك قاموا بالمشي لمسافة 6 كيلومترات. وانتهت المبادرة بتكريم الجهات المشاركة.

وأوضح مانع علي الأحبابي، منسق عام مبادرة «للوطن نمشي» أنه لم يتم إطلاق هذه المبادرة من فراغ، وإنما للسعي الحثيث إلى توفير البيئة الصحية لجميع المشاركين، وتشجيعهم على تبني نمط حياة صحي أفضل، ولا سيما أن دولة الإمارات تتميز بتقدم البنية التحتية ومرافق رياضة المشي التي تضاهي بمواصفاتها أرقى المعايير الدولية.

وأضاف الأحبابي: «كما نهدف من إطلاقنا للمبادرة إلى أن تكون ممارسة رياضة المشي جزءاً مهماً جداً من السلوكيات اليومية لكل فرد لما لها من فوائد جمة في تعزيز الصحة العامة في المجتمع كونها تسهم في الوقاية من العديد من الأمراض المزمنة». وأشار الأحبابي إلى أن المجلس بصدد إطلاق باقة من المبادرات المجتمعية في عام زايد والتي من شأنها أن تخدم كافة أفراد المجتمع.

كما أبدى عدد من المشاركين في المبادرة أهمية المشي باعتباره يساعد على إذابة الشحوم من الجسم، ويخفض معدلات الإصابة بالعديد من الأمراض، كما أنه يساعد على تنشيط عدة عضلات تكون خاملة وتحسين الدورة الدموية.

تعليقات

تعليقات