ورشة

اختتام المؤتمر العربي لعلوم الوراثة البشرية

اختتمت أمس فعاليات المؤتمر العربي السابع لعلوم الوراثة البشرية الذي نظمته جائزة حمدان بن راشد للعلوم الطبية بورشتي عمل، الأولى حول «الاستشارات الجينية في الوطن العربي» بمشاركة كل من الدكتور سونيكا ساشانديني والدكتورة علياء القاري وأكثر من 40 طبيباً وطالباً، حيث تم عرض حالات وراثية ومناقشتها بشكل عملي خلال الورشة.

وتناولت الورشة «التباين الوراثي وتنظيم الجينات» بمشاركة كل من الدكتور ايميلي بيري والدكتور ايرين هاسكل و25 باحثاً مختبرياً، بالإضافة إلى عدد من الطلاب المختصين بالتكنولوجيا الحيوية.

وأعرب الدكتور نجيب الخاجة الأمين العام للجائزة رئيس المركز العربي للدراسات الجينية عن سعادته بنجاح المؤتمر وما شهده برنامجه العلمي على مدى ثلاثة أيام من إقبال وتفاعل كبيرين من قبل علماء الوراثة والأطباء العرب، لافتاً إلى أن المركز استقبل عدداً كبيراً من المبادرات للتعاون مع العديد من الجهات العالمية المهمة في مجال الوراثة البشرية.

وتطرق إلى إنجازات المركز خلال عشر سنوات منذ تأسيسه في 2003 وحتى الآن واستراتيجيته المستقبلية بما يواكب التحديات التي تواجه الدول العربية في مجال علوم الوراثة البشرية من أجل تحقيق الأهداف المرجوة في ظل الإمكانات البشرية والمادية المتاحة.

تعليقات

تعليقات