العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «الوطني» يطّلع على سياسة الهيئة في استقطاب الخريجين

    85 % توطين الإدارة العليا في «كهرباء دبي»

    سعيد الطاير وأعضاء المجلس الوطني خلال اللقاء | من المصدر

    أكد سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، أن الهيئة تلتزم بتنمية ودعم المواهب الإماراتية تحقيقاً لأهداف الأجندة الوطنية لدولة الإمارات في تطوير قدرات الكوادر الوطنية، وأن نسبة التوطين في الإدارة العليا في الهيئة بلغت 85.45%.

    جاء ذلك خلاله، في مقر الهيئة الرئيسي بدبي، أعضاء لجنة شؤون التقنية والطاقة والثروة المعدنية للمجلس الوطني الاتحادي، عفراء البسطي، مقررة اللجنة، وخالد بن زايد الفلاسي، والدكتور جابر الزعابي الأمين العام المساعد للجلسات واللجان، وذلك في إطار خطة عمل اللجنة لمناقشة موضوع «سياسة الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء»، والذي يتضمن تنظيم زيارات ميدانية بهدف الاطلاع على الخدمات المقدمة والاستماع إلى رأي المعنيين والمواطنين والوصول إلى أفضل التوصيات وتضمينها في تقرير اللجنة ليتم مناقشته في المجلس.

    وحضر اللقاء من جانب هيئة كهرباء ومياه دبي المهندس وليد سلمان، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع تطوير الأعمال والتميز، والدكتور يوسف الأكرف، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع دعم الأعمال والموارد البشرية، وخولة المهيري، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع الاستراتيجية والاتصال الحكومي، والمهندس مروان بن حيدر، النائب التنفيذي للرئيس- قطاع الابتكار والمستقبل، والمهندس عبد الله الهاجري، النائب التنفيذي للرئيس - خدمات الفواتير، وجاسم رجب، المراقب المالي.

    وناقش أعضاء اللجنة خلال الاجتماع نسب التوطين لدى الهيئة في مختلف الوظائف الفنية، وأنواع الخدمات المقدمة من قبل الهيئة للمستهلك، وأهم الإرشادات وطرق ترشيد استهلاك الكهرباء وخفض التكلفة، ومشاريع الهيئة التي نفذت خلال الأعوام 2015-2017 بشأن الطاقة المتجددة، وسياسة الهيئة في استقطاب الخريجين في الوظائف التخصصية والفنية، كما استفسر أعضاء اللجنة خلال الزيارة عن أهم التحديات التي تواجه الهيئة في تقديم الخدمات للمواطنين، وأهم المبادرات ونوعية المشاريع المستقبلية الخاصة بمحطات توليد الطاقة وإنتاج المياه في ظل التوسع العمراني للإمارة.

    تعاون

    وفي بداية الاجتماع رحب سعيد محمد الطاير بوفد المجلس الوطني الاتحادي مؤكداً أهمية التعاون المثمر بين الجانبين، مستعرضاً برامج وخطط ومشاريع الهيئة الهادفة إلى تحقيق توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لتعزيز ريادة دولة الإمارات عالمياً والارتقاء بمستوى الأداء والإنتاجية وجودة الخدمات المقدمة للمتعاملين، حيث تتواءم استراتيجية الهيئة مع مئوية الإمارات 2071 ورؤية الإمارات 2021 وخطة دبي 2021 بهدف تأمين مستقبل سعيد ومستدام والوصول بالدولة للمركز الأول في كل المجالات.

    وقال الطاير إن الهيئة تعمل باستمرار للارتقاء بخدماتها إلى مستويات متقدمة، لتشكل نموذجاً متميزاً على كل الأصعدة، وتعمل على تلبية كل الاحتياجات التنموية في إمارة دبي، وتوفر خدمات الكهرباء والمياه وفق أعلى المعايير العالمية في التوافرية والاعتمادية والكفاءة بما يحقق سعادة المتعاملين وكل المعنيين.

    وأوضح أن دبي لديها نظرة شمولية لقطاع الطاقة تراعي معالجة مسائل أمن الطاقة واستدامتها وكفاءتها وترشيد استهلاكها، قائلاً: الهيئة هي أول مؤسسة حكومية تتبنى الاستدامة كجزء من رؤيتها، وتطورت استراتيجية الهيئة لتضمين الأبعاد الثلاثية للاستدامة الاقتصادية والاجتماعية والبيئية التي توفر استراتيجية متكاملة ومستدامة للأعمال بما يواكب التطورات العالمية والتقنيات الذكية لتطوير آليات العمل بما يثري تجربة المتعاملين، والوصول إلى تقديم خدمات نوعية من فئة السبع نجوم.

    تقرير

    ومن جهتها، قالت عفراء البسطي إن اللجنة تبنت الموضوع لمناقشة سياسة الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء لدراسته وتقديم تقرير عنه ضمن محاور محددة هي الخطة الاستراتيجية لهيئة كهرباء ومياه دبي، وتطوير الخدمات المقدمة للمواطنين، ورسوم الخدمات المقدمة للمواطنين.

    وذكرت أن اللجنة عقدت عدة اجتماعات قبل هذه الزيارات الميدانية واطلعت من خلالها على استراتيجية الهيئة والدراسات المقارنة. وقال خالد بن زايد إن الهدف من الزيارة التعرف إلى الخدمات المقدمة للمواطنين، وإلى أهم الممارسات المطبقة في الهيئات المحلية للكهرباء والماء، مؤكداً أن كل نتائج هذه الاجتماعات والزيارات والحلقة النقاشية والتي توصلت إليها اللجنة سيتم تضمينها في التقرير النهائي مع التوصيات.

    طباعة Email