العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    بلدية عجمان تنفّذ مشروع حي الرميلة الذكي

    راشد النعيمي

    تعتزم دائرة البلدية والتخطيط بعجمان البدء بتنفيذ مشروع حي الرميلة الذكي، والذي يهدف لتشييد المباني الذكية التي تستخدم أحدث تقنيات إدارة المباني وخفض الطاقة وتوفير أعلى مقومات السلامة والرفاهية للسكان والزوار من داخل الإمارة وخارجها.

    وقال الشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس دائرة البلدية والتخطيط بعجمان، إن المشروع ينسجم مع توجهات الحكومة الرشيدة في دولة الإمارات، والساعية لتسخير تقنيات الذكاء الاصطناعي وتوظيفها في شتى مجالات الحياة، مبيناً أن الذكاء هو عنوان المرحلة الحالية والهدف الذي ننشده جميعاً مما له من نتائج إيجابية تنعكس على حياة السكان وتوفر لهم الرفاهية والسعادة المطلقة.

    وذكر أن المشروع الذكي سيعنى بتفعيل الأنظمة المستدامة الذكية لإنارة الشوارع، مما سيوفر العديد من المزايا التي سيلمس أثرها الجميع، بالإضافة لاعتماده على الطاقة الشمسية والإضاءة الاقتصادية، مبيناً أن الحي سيقدم خدمات شاملة ومتكاملة للسكان وسيكون نقطة جذب للزوار ومنطقة مثالية للاستثمار تدفع أصحاب المشاريع لتنفيذ الأفكار المبتكرة وسط بيئة مثالية توفر كافة مقومات النجاح والتميز.

    وبين أن حي الرميلة الذكي سيكون من أكثر المناطق أمناً في الإمارة، حيث سيعتمد على أنظمة المراقبة الذكية وأجهزة الأمان الحديثة، مما سيوفر الحياة الهانئة للساكنين في كنفه وسيشجع الجميع على ارتياده، منوهاً بأن المشروع سيتميز بهوية وطابع خاص يمثل تصميم المدن الذكية.

    وأشار الى أن الدائرة تولي اهتماماً لافتاً بالحفاظ على الثروات الطبيعة وتدعم كافة المشاريع التي تحقق هذا الهدف المنشود ومن بينها مشروع حي الرميلة الذكي الذي سيشجع مرتادي السيارات الهجينة التي تحافظ على صفاء الأجواء وتجابه مكدرات العيش الآمن وتوفر أجواء نقية بعيدة عن العوادم التي تخلفها السيارات التي تعتمد على استخدام الوقود.

    مبيناً أن الحي يوفر محطات إعادة الشحن للسيارات صديقة للبيئة. وقدم الدكتور المهندس محمد أحمد بن عمير المهيري المدير التنفيذي لقطاع تطوير البنية التحتية بالدائرة شرحاً تفصيلياً لرئيس الدائرة عن المشروع وأهدافه ومراحل العمل به.

    طباعة Email